افتتاح The Woodward أفخم الفنادق في سويسرا

افتتاح The Woodward أفخم الفنادق في سويسرا

تعلن مجموعة فنادق اليوم أن ربيع 2021 سيشهد على ولادة فندق ذي وودوورد الجديد في وسط العاصمة السويسرية جنيف ليضاف إلى مجموعة التحف الفنية من فنادقها الرائعة. يقع هذا الفندق الذي تملكه شركة Bastion Holdings على شواطئ بحيرة جنيف، ويوفر إطلالات بانورامية على قمم جبال مونت بلان Mont Blanc. إن الفندق الذي بناه المهندس المعماري الفرنسي فرانسوا دوريل في العام 1901 على طراز حقبة ما بعد هاوسمن، يقع على رصيف ميناء ويلسون Quai Wilson وهو يخضع حاليًا لإعادة تصميم دقيقة وشاملة تحت إشراف المهندس المعماري المشهور عالميًا بيار إيف روشون.

 

سيجد النزلاء خلف الواجهة التاريخية لـفندق وودوورد Woodward تصميمات داخلية تمزج بين الكلاسيكية والمعاصر، ما يوفّر لهم ملاذًا فاخرًا في المدينة مع مناظر خلابة مطلة على البحيرة والجبل. تم تصميم كل جناح من الأجنحة الـ 26 بعناية ليتميز بطابع خاص وتصاميم ذات التفاصيل الاستثنائية بتوقيع فريد من نوعه بفضل وجود مواقد رخامية ومكتبات. يطل 21 جناحًا على البحيرة مع منظر لا يحجب. أما جوهرة تلك السلسلة من الأجنحة فهي الأجنحة الرئاسية Presidential Suite المصممة بألوان عاجية أنيقة ذات المناظر البانورامية المطلة على البحيرة من كل غرفة وتضم غرفة طعام خاصة ورواق. كما هناك الجناح الملكي الذي يمكن الوصول إليه عن طريق مصعد خاص وقد صمم ليشبه الشقة الباريسية الأنيقة.

 

سيختبر النزلاء أيضًا تجارب ذوقية عالمية رفيعة المستوى في مطعمي Le Jardinier وL’Atelier de Joël Robuchon وكلاهما حاصل على نجوم ميشلان بفضل نظيريهما في نيويورك الذين تملكهما وتديرهما مجموعة باستيون Bastion Group. بعد 7 سنين من العمل كشيف تنفيذي لشركة L’Atelier، سيكون الشيف أوليفييه جان Olivier Jean المشرف على المطابخ في The Woodward. في ما يعنى بمطعم لاتولييه دو جويل روبوشون، سيتسم بمفهوم المطبخ المفتوح الأسطوري الذي اشتهر فيه الشيف، مما يخلق تجربة تناول طعام مسرحية لـ 34 نزيلًا سيجلسون حول المنضدة، بالإضافة إلى غرفتي طعام يمكن حجزهما للأفراد. لو جاردينيه، وتعني بالفرنسية "بستاني" مطعم تحت إشراف الشيف الحائز على نجمة ميشلان آلان فيزيرولي Alain Verzeroli، سيكون أول غزو للمطعم في أوروبا بعد نجاح نظيره في نيويورك وميامي.

 

إن الشيف فيرزيرولي المتمرس من التقنيات الفرنسية الكلاسيكية والذي حافظ لمدة 11 عامًا على التوالي على 7 نجوم في دليل ميشلان لمطاعم جويل روبوشون الثلاثة في طوكيو، يشتهر بأطباقه المبتكرة حيث تلعب الخضروات دورًا رئيسًا. تجدر الإشارة إلى أن عددًا كبيرًا من تلك الأطباق نباتي، وخالٍ من الغلوتين والحليب. يفتح المطعم أبوابه عند الفطور والغداء والعشاء، وسينعكس مفهوم احتضان الطبيعة في تجربة تناول الطعام على المطعم المزين بشرفتين زجاجيتين تطلان على البحيرة. ولرفع التحدي والتغلب على مشهد الطهو في جنيف، سيركز المطعمان على استخدام المنتوجات المحلية والاعتماد على الموردين المحليين بما في ذلك الجودة الحرفية العالية، شركة Stettler للشوكولا ومقرها جنيف، ومؤسسة Castrischer للمعجنات في جنيف. من جهة أخرى، ستحمل الحلويات جميعها توقيع سالفاتور مارتون Salvatore Martone، تلميذ روبوشون وطاهي المعجنات للشركات في مجموعة باستيون. أيضًا، سيتضمن فندق Woodward حانتين وقاعة لتناول الشاي، بالإضافة إلى غرفة جلوس خاصة تنقل المبنى التاريخي الذي يحاكي المصرف إلى العصر الحديث من خلال تعديل سرداب الخزينة السابق.

 

تماشيًا مع التزام مجموعة Oetker Collection بالرفاهية، سيشمل منتجع الفندق الذي تبلغ مساحته 1200 مترًا مربعًا منتجعًا صحيًا من توقيع Maison Guerlain ومسبحًا داخليًا بطول 21 مترًا ليكون بذلك المسبح الأطول في جنيف. كما سيتضمن قاعة حديثة للرياضة، غرفتي سونا، غرفتي بخار، حمامين سويديين وجاكوزي. سيتمكن النزلاء من الاستمتاع بعلاجات حصرية من توقيع Guerlain في ستة أجنحة صحية، بما فيها جناح للأزواج وركن مخصص للرجال.

 

علّق السيد تيمو غرونرت Timo Gruenert، الرئيس التنفيذي لمجموعة Oetker Collection قائلاً: “تعتبر جميع فنادقنا تحفًا فريدة من نوعها، وفندق The Woodward يتماشى تمامًا مع موقعه الاستثنائي وتصميمه الداخلي الراقي والأطباق المدهشة. ستكون ضيافتنا ضيافة ودودة وفاخرة وأنا واثق أن قيم شركتنا المتمثلة في الروح العائلية والأناقة والطيبة الحقيقية ستجعل هذا المبنى الأيقوني نابضًا بالحياة، وتضمن أن يشعر النزلاء أنهم في منزلهم، في هذه الجوهرة الجديدة على ضفاف بحيرة جنيف".

أما السيد كريستوف ألدونات Christophe Aldunate، الرئيس التنفيذي لشركة باستيون مانجمنت، فقال: "يسعدنا أن ينضم فندق The Woodward إلى سلسلة فنادق Oetker Collection الشهيرة وهي علامة تجارية تتمسك بأعلى معايير الضيافة والتي نثق بها لنتنفس شغفًا متجددًا وذوقًا وحياة في هذا الموقع التاريخي في جنيف."

قد يهمّكِ أيضاً