7 أطعمة تدمّر بشرتكِ الدهنية، إحذريها!

7 أطعمة تدمّر بشرتكِ الدهنية، إحذريها!

إذا كنت صاحبة بشرة دهنية، يمكن أن تشتري كل منتج من منتجات التجميل على الموجودة على الرفوف، للحصول على بشرة نظيفة وخالية من الزيوت ولكن لا توجد طريقة لتحقيق ذلك إذا لم تتحكمي في عاداتك الغذائية. لا تدرك الكثيرات من صاحبات ، أنه ليس ما نضعه على وجوهنا هو المهم وحده، بل ما نضعه في أطباقنا هو الذي يلعب دورًا مهمًا ورئيسياً في التمتع ببشرة نضرة وجميلة.

 

في كثير من الأحيان، يمكن للسيدات اللاتي لديهنّ بشرة دهنية، أن يجعلن هذه المشكلة أسوأ بكثير بسبب خياراتهنّ غذائية السيئة. في الحقيقة، بشرتك هي انعكاس مباشر لمدى صحة جسمك. دعينا نعرفك اليوم على 7 أطعمة تدمّر البشرة الدهنية.

 

الأطعمة المقلية

يلعب النظام الغذائي دورًا مهمًا جدًا في العناية بالبشرة الدهنية. لا تدرك الكثيرات منا مدى تأثير البطاطس المقلية مثلاً، على البشرة! أو كيف أن هذا البرغر ورقائق التشيبس المقرمشة، تلحق الضرر بصحة بشرتنا. يتم إلقاء اللوم هنا على الدهون المشبعة والمتحولة، مما يتسبب في الالتهاب الذي سيسارع جلدك إلى تصحيحه بإنتاج المزيد من الزيوت. تجنبي جميع الأطعمة المقلية وأطعمة المرق الثقيلة المحملة بالزبدة والسمن. 

 

ماذا تأكلين بدلاً من ذلك: الأفوكادو أو زيوت الزيتون، تقدم خيارات أفضل إذا كنت ستنغمسين أو تستثمرين في مقلاة هوائية دون أي ضرر.

 

الملح

يعتبر الملح أحد أكبر العوامل الضارة عندما يتعلق الأمر بالتأثير على مظهر بشرتنا، إذ يمكن أن يؤدي استهلاك الملح الزائد إلى الجفاف واحتباس الماء والتورم وانتفاخ منطقة العينين، ويمكن أن يؤدي أيضًا إلى زيادة إفرازات الزيوت حيث يحاول الجلد مكافحة الجفاف الناجم عن الملح.

 

ماذا تأكلين بدلاً من ذلك: قاومي إعطاء أطباقك رشة من الملح، واكتشفي ما إذا كان أي من المواد الغذائية الأساسية الخاصة بك، مثل الفاصوليا والحساء يأتي في مجموعة متنوعة منخفضة الصوديوم.

 

اللحوم الحمراء

قد تساهم اللحوم الحمراء أيضًا في زيادة لمعان بشرتك، إذ يمكن أن تحتوي اللحوم الحمراء، مثل النقانق ولحم البقر ولحم الضأن، على نسبة عالية من الدهون المشبعة، والتي يمكن أن تزيد الالتهاب في الجلد. هذا الالتهاب الزائد يمكن أن يؤدي إلى إنتاج فائض من الزيت.

 

ماذا تأكلين بدلاً من ذلك: تحوّلي استهلاك الدواجن أو الأسماك فهذا سيساعدك في تقليل كمية الدهون التي تتناولينها.

 

السكر

من السهل الاعتقاد أنه إذا كان الملح محظورًا، فمن المؤكد أن السكر المقابل له سيكون منطقة آمنة. هذا غير صحيح، في الواقع، أظهرت الأبحاث أن الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر تزيد من إنتاج IGF-1، وهو هرمون الببتيد الذي يحفز النمو، ولكن يمكن أيضًا أن يتسبب في زيادة إفراز الدهون، ويعرف أيضًا باسم الزيت الزائد.

 

ماذا تأكلين بدلاً من ذلك: حاولي تبديل وجبتك الخفيفة السكرية بعد الظهر بتناول الموز أو التفاح مع زبدة الفول السوداني أو كعك الشوفان والجواكامولي.

 

الكربوهيدرات المكررة

إن الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات المكررة (الخبز الأبيض والمعكرونة البيضاء والأرز الأبيض) يمكن أن تزيد أيضًا من إنتاج IGF-. هذا يجعل من السباغيتي وكرات اللحم ضربة مزدوجة، من حيث تأجيج إنتاج الزيت غير المرغوب فيه لبشرتك.

 

ماذا تأكلين بدلاً من ذلك: هذا التبديل سهل: تناولي القمح الكامل أو البني أو الحبوب الكاملة كالشوفان، والكينوا، والشعير.

 

 

منتجات الألبان 

منتجات الألبان بالتأكيد، هي مفيدة للصحة ولكنها ليست جيدة جدًا لبشرتك الدهنية! يمكن أن يؤدي المحتوى العالي من الهرمونات في منتجات الألبان، إلى انسداد مسام الجلد وجعل البشرة أكثر دهنية، مما يجعلها أكثر عرضة للإصابة بحب الشباب! لذلك، بدلاً من منتجات الألبان.

 

ماذا تأكلين بدلاً من ذلك: يمكنك اعتماد خيارات صحية أخرى مثل الحليب النباتي مثل حليب اللوز وحليب الصويا وحليب جوز الهند، والأجبان النباتية التي تمتلك صفات مشابهة للمنتجات الحيوانية، مثل فول الصويا والزيوت النباتية الصلبة والخميرة الغذائية والحبوب.

 

المشروبات الغازية

لا يوجد شيء يضاهي رشفات الصودا الأولى. لكن إذا كنت بالفعل عرضة لمشاكل الجلد، يمكن أن تزيد المشروبات الغازية من تهيج الجلد، مما يؤدي إلى جفاف الجلد، والمزيد من الإكزيما المزعجة وحب الشباب الذي يدوم لفترة طويلة، كونها غنية بالسكر. 

 

ماذا تشربين بدلاً من ذلك: توجد المشروبات الغازية الخاصة بالحمية والتي تساهم فقط في تخفيف الضرر، أو جربي الماء الفوار إذا كان الفوران هو الذي تلاحقينه.

 

10 نصائح هامة لصاحبة البشرة الدهنية

قد يهمّكِ أيضاً