أسرار المرأة المغربية لبشرة جميلة وخالية من الشوائب

أسرار المرأة المغربية لبشرة جميلة وخالية من الشوائب

المغرب العربي بلد تكتنفه أسرار مختلفة وكذلك جمال المرأة المغربية. بشرة سمراء زيتونية ناعمة، شعر لامع طويل وجمال عربي لا مثيل له. لكن ما هو سرّ جمال المغربيات؟ يتضمن روتينهنّ الجمالي استخدامات مختلفة لمكونات الطبيعية، مثل زيت الزيتون وزيت الأرغان التي نعرف فوائدها الجمّة لنضارة البشرة. تعرّفي على أسرار الجمال الرائعة للمرأة المغربية:

 

الحمام المغربي

عندما نتحدث عن الجمال المغربي، فإن أول ما يتبادر إلى أذهاننا هو الحمام. الحمام المغربي هو عبارة غرفة بخار مفتوحة يذهب المغاربة مرة واحدة على الأقل في الأسبوع للخضوع لعلاج التطهير القائم على الطقوس. إنه شكل من أشكال العلاج العطري أو السبا الذي يساعد على تنشيط الدورة الدموية والتخلص من السموم وتنقية المسام، للحصول على بشرة متوهجة ومشرقة. كانت هذه الطقوس في الواقع جزءًا لا يتجزأ من نمط الحياة الروماني، ولكنها كانت شائعة إلى حد كبير من قبل الأتراك.

 

الحناء

لا تحظى الحناء بشعبية واسعة بين السيدات السعوديات والهنديات فحسب، بل تشتهر أيضًا لدى النساء المغربيات. غالبًا ما يتم إنشاء تصميمات جميلة بالحناء على اليدين والقدمين، خصوصاً أثناء حفلات الزفاف. الحناء لها طاقات علاجية إيجابية مختلفة في حد ذاتها. في الواقع، تُستخدم الحناء أيضًا للشعر لأنها طبيعية تمامًا وخالية من الأمونيا وتعطي لونًا بنيًا محمرًا لامعًا للشعر.

 

زيت الأرغان

هو سر جمال آخر للمرأة المغربية، فهو يعزز جمال البشرة والشعر بشكل رائع. يحتوي زيت الأرغان على عناصر غذائية كبيرة وهو غني بمضادات الأكسدة والأحماض الدهنية الأساسية والفيتامينات والستيرولات النباتية. يعمل كمضاد طبيعي للأكسدة ويمكن أن يحفز الأكسجة داخل الخلايا. في الواقع، إنه زيت مشهور لدرجة أنه يُعرف باسم "ذهب المغرب" بسبب لونه العنبري العميق المذهل. يساعد في و وعلاج شيخوخة الجلد، وكذلك يرطب ويغذي الشعر بشكل لا مثيل له.

 

زيت الزيتون

كان يطلق على زيت الزيتون في العالم القديم اسم "الذهب السائل". يحظى بشعبية مماثلة في علاج التجميل المغربي مثل زيت الأركان. زيت الزيتون غني بالدهون الصحية الأحادية غير المشبعة وأوميغا 6 وأحماض أوميغا 3 الدهنية. يحتوي على كمية جيدة من فيتامين E ، وهو مضاد للأكسدة يحمي البشرة من العوامل الخارجية المختلفة مثل أشعة الشمس القاسية أو الرياح ويغذي البشرة أيضًا. الزيت غني بفيتامين E الذي يساعد في مكافحة تساقط الشعر ويغذي الشعر أيضًا.

 

زيت الورد

من المؤكد أن الجميلات المغربيات يعشقن الزيوت الطبيعية كإكسير للجمال، وزيت الورد واحد منها. فهو يعتبر من الزيوت العطرية الأساسية للعناية بالبشرة والتي تمنح بشرتهم مظهرًا شابًا ومشرقاً. زيت الورد، هو زيت فاخر مصنوع من الورد الدمشقي أو الورد المغربي، يحتوي على عدد كبير من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة والمعروف شعبياً بخصائصه المرطبة والمنعمة للبشرة الجافة. كما أن له خصائص مطهرة للبشرة المعرضة لحب الشباب، يعمل كمضاد للالتهابات ويقلل احمرار البشرة. إنه رائع للشعور بالاسترخاء إذ يخفف التوتر ويهدئ الأعصاب.

 

الصابون الأفريقي الأسود

الصابون الأفريقي الأسود المعروف باسم "Savon Noir" يحظى بشعبية كبيرة في أجزاء مختلفة من المغرب. وهو صابون طبيعي غني بفيتامين E وله خصائص مضادة للميكروبات ورائحة عطرية مذهلة. يتم تصنيعه بمزيج من الزيت والزيتون المغربي المطحون والملح والبوتاس، وهي عناصر تساعد على إزالة السموم و تمامًا. كما أنه يقشر بلطف ويساعد على تخفيف ظهور علامات الشيخوخة المبكرة.

 

أسرار المرأة الكورية لبشرة بيضاء ومشرقة

قد يهمّكِ أيضاً