Global Gift Gala وشخصيات نسائية من العالم

Global Gift Gala وشخصيات نسائية من العالم

تستعد مؤسسة Global Gift Foundation الخيرية لإقامة الحفل الخيري العالميGlobal Gift Gala في دبي بإشراف مؤسستها رائدة الأعمال والناشطة ماريا برافو وبمشاركة هدى قطان، مؤسسة إحدى أشهر العلامات في عالم التجميل "هدى بيوتي"، والتي ستتولى تقديم الحفل.

 

ومن المقرر أن يستضيف فندق "والدورف أستوريا دبى نخلة جميرا" الفعالية الخيرية في 17 ديسمبر الجاري بصفته الوجهة الراعية. حيث قال السيد ديفيد ويلسن، المدير العام للفندق: "نتشرف باستضافة هذا الحفل الخيري العالمي بنسخته الجديدة. ويسرنا الترحيب بمؤسسة Global Gift Foundation وجميع المهتمين والداعمين والمشاركة في تحقيق هذه الرسالة النبيلة التي تنسجم مع قيم علامتنا والتزامنا الجوهري بإحداث تأثير إيجابي في حياة المحتاجين وبخاصة الأطفال".

 

وسيشهد الحفل تضافر جهود محلية ودولية لجمع تبرعات مجزية لصالح المؤسستين الخيريتين "دبي العطاء" ومؤسسة Global Gift Foundation، اللتين ستدعمان بدورهما كلاً من منظمة Harmony House India، ومؤسسة Eva Longoria Foundation الخيرية.   

وستسلط الفعالية الضوء على دور الأعمال الخيرية في رعاية النساء والأطفال. وفي هذا الإطار، سيتم تكريم سيدة الاعمال الناجحة والناشطة في المجال الخيري منى قطّان بجائزة Global Gift Women Empowerment Award نظير جهودها الدؤوبة على مدى عدة سنوات في مساعدة الناس وتحسين واقعهم، حيث ستتسلمها من نجمة بوليوود جاكلين فرنانديز.

 

كما ستحظى مقدمة البرامج التلفزيونية وسيدة الأعمال روزمين مادهافجي بجائزة Global Gift We Believe in People تكريماً لالتزامها بالجهود الاجتماعية لمؤسسة Global Gift Foundation.

 

وستترأس ماريا برافو فعاليات Global Gift Gala هذا العام بمشاركة فخرية لشخصيتين لامعتين هما: الممثلة والمخرجة والناشطة إيفا لونجوريا باستون والناشطة الخيرية ومؤسِسة علامة ’هدى بيوتي‘ هدى قطّان.

وسيشهد الحفل الخيري الأفخم هذا العام مشاركة شخصيات شهيرة تحظى بشعبية كبيرة مثل المغنية المصرية كارمن سليمان التي ستقدم أداءً ساحراً للضيوف. وسينضم إليها فرقة ’جيبسي هيريتج‘ الفرنسية ومغنية الفلامينجو الإسبانية سابرينا روميرو. فيما سيتولى إدارة الفعاليات الثنائي الإعلامي المقيم في دبي إنجي كيوان وتوم أوركهارت مع مشاركة مميزة للإعلامي جوني جولد الذي سيتولى فقرة المزايدة العلنية.

كما سيستعرض الفنان التشكيلي البريطاني ساشا جفري إحدى روائعه المشهورة عالمياً خلال الحفل في مبادرة منه لدعم مؤسسة دبي العطاء وGlobal Gift Foundation.

 

الجهات الداعمة

تجمع اللجنة الفخرية لحفل Global Gift دبي مجموعة من الشخصيات المؤثرة والمسؤولة اجتماعياً عاماً تلو الآخر، وتضم هذا العام أسماء لامعة ساهمت في تعزيز أواصر التعاون والتواصل في مجتمع دبي، وهي إدوينا فييل ولوسي بروس وجنيفيف بانتين ونامراتا وفيكرام شروف وسيما فيد ونيكولاس نارسافيدز وسمارة بونجابي.

ومن المهم توجيه الشكر إلى الشركات الراعية والجهات المساهمة التي تقف خلف تنظيم الحفل بنسخته السابعة ودعم مؤسسة Global Gift Foundation في جمع أكبر قدر ممكن من الأموال لصالح المحتاجين مثل "هدى بيوتي" و"كيالي" ومؤسسة "إتش بي آينجلز" و"إتش بي إنفيسمنتس".

وستتولى "أليسار"، إحدى أشهر شركات تنسيق الزهور في المنطقة تصميم ديكورات وزينة الأمسية، فيما ستقدم "فلير إيفينت" خدماتها الإنتاجية الرائدة لتنظيم الحفل بأفضل صورة مع دعم سخيّ من"لفنادق ومنتجعات شانغريلا".

كما تبرّعت "فو للاستشارات" بخدماتها كراعي الاتصالات الخاص بالحفل لهذا العام، بالإضافة إلى "استوديو كي" الذي سيتكفل بتوثيق جميع اللحظات عبر مجموعة من الفيديوهات والصور الفوتوغرافية مجاناً.

فيما ستشارك "إنسغنيا ورلد وايد" و"أباريل جروب" مجدداً هذا العام، فضلاً عن مجموعة "آي تي بي" ودبي للسياحة و و"سيكستين 10" كفريق مسؤول عن المزايدات عبر الإنترنت في جميع أنحاء العالم. بالإضافة إلى "إيه جي كي أفييشن" و"روتا جورجينو" و"ديزني لاند باريس" والدعم الاستثنائي لكل من "أمستور كافيار" و"تايمز سكوير" و"رامي العلي".

 

حول الحفل الخيري العالمي Global Gift Gala

يشكّل الحفل الخيري العالمي Global Gift Gala مبادرةً دوليةً فريدة من نوعها لجمع التبرعات، فهو يستقطب شخصيات بارزة من عالم الأعمال والمشاهير والنشطاء في القضايا الإنسانية بهدف زيادة الوعي وجمع الأموال لصالح المؤسسات والمشاريع الخيرية، حيث تتوحّد جهود الجميع لإحداث فارق ملحوظ في حياة الكثير من الأطفال والنساء من حول العالم.

 

المستفيدون

تضمّ لائحة المستفيدين من الحفل الخيري العالمي كلاً من المؤسستين الخيريتين "دبي العطاء" ومؤسسة Global Gift Foundation، والتي ستدعمان بدورهما كلاً من منظمة Harmony House India، ومؤسسة Eva Longoria Foundation الخيرية، بالإضافة إلى Casa Global Gift.

تلعب مؤسسة "دبي العطاء" دوراً محورياً في تحقيق الهدف الرابع من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، والذي يسعى إلى ضمان أفضل مستويات التعليم الشامل للجميع، وتعزيز فرص الحصول على التعلّم مدى الحياة بحلول عام 2030. ويتحقّق ذلك من خلال دعم برامج التنمية في فترة الطفولة المبكرة، والوصول إلى التعليم المثالي في المرحلتين الابتدائية والثانوية، فضلاً عن التعليم والتدريب المهني للشباب، والتركيز الخاص على التعليم خلال حالات الطوارئ والأزمات طويلة الأمد.

وتُعدّ المساواة بين الجنسين من المواضيع الشاملة التي يتم تداولها في جميع البرامج التعليمية الخاصة بمؤسسة "دبي العطاء"، حيث تستعين بمنهجية طموحة تهدف إلى ضمان تكافؤ الفرص بين الفتيان والفتيات للدخول إلى بيئات التعلّم الآمنة، وتوفير التسهيلات المناسبة مع المرافق والأدوات والمواد والدعم الأكاديمي اللازم من قبل المعلميّن والمجتمعات الواعية للحساسية والفوارق القائمة بين الجنسين.

كما تقدّم مؤسسة Global Gift Foundation الدعم الاقتصادي واللوجستي للأفراد المستضعفين والعائلات المحتاجة، إضافة إلى اهتمامها البالغ بموضوع تمكين المرأة وضرورة المساواة بين الجنسين وتعزيز مقومات التعليم والتطوير المهني، ناهيك عن وقوفها إلى جانب الجمعيات والمنظمات العالمية غير الربحية والمسؤولة مالياً، والتي تعاني من أزمات مختلفة.

وتدير المؤسسة أيضاً العديد من مشاريعها الخاصة، نذكر منها Casa Global Gift، وهو مركز متعدد الوظائف يقدم العناية لأكثر من 300 طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة مع عائلاتهم، في خطوة تعكس الاندماج الاجتماعي وتتبنّاه كأحد أهدافها الرئيسية.

ومن جهتها، توفّر مدرسة Harmony House مرافق مخصّصة للتعليم والتغذية والطب والصحة، إضافة إلى التدريب المهني والرعاية الاجتماعية للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و17 عاماً ممّن يعيشون ضمن أكثر المناطق فقراً في مدينة دلهي.

في حين تعمل مؤسسة Eva Longoria Foundation على تمكين المرأة اللاتينية في مجالات التعليم والتدريب على ريادة الأعمال، فضلاً عن مساعدة الشابات على إتمام تحصيلهنّ العلميّ، وتزويد النساء بالتعليم والإرشاد والتدريب وتأمين رأس المال اللازم لإطلاق أعمالهنّ

قد يهمّكِ أيضاً