5 حقائق عن تصوير الثدي الشعاعي

5 حقائق عن تصوير الثدي الشعاعي

يمكن أن تؤدي المعلومات الخاطئة المتداولة عن تصوير الثدي بالأشعة إلى القلق، ومن الطبيعي، مع حملات التوعية المنتشرة في دميع أنحاء العالم، أن تفكر النساء في أواخر الثلاثينيات من العمر في الحصول على صورة شعاعية للثدي.

 

هناك الكثير من المعلومات الشائعة المسببة للقلق حول تصوير الثدي بالأشعة السينية، وحول مرور العديد من النساء بتجارب سيئة أثناء التصوير الشعاعي للثدي مما يؤدّي إلى خشية البعض من القيام بهذه التجربة أو من العودة مرة أخرى.

 

فيما يلي خمس حقائق للمساعدة في توضيح الأمور.

 

1- الضغط ضروري لكن يجب ألا يكون مؤلمًا جدًا

يؤكّد خبراء تصوير الثدي وأساتذة الأشعة السريرية أن الضغط هو جزء أساسي من التصوير الشعاعي للثدي. في الواقع ، يمكن أن يؤدّي الضغط غير الكافي إلى رداءة جودة الصورة. في حين أنه قد يكون أمراً مزعجاً، إلا أن الضغط يبقي الثدي في مكانه ويفصل الأنسجة المتداخلة لتوفير صورة أوضح بحيث يمكن اكتشاف الكتل الصغيرة المخفية. كما أنه يقلل من كمية الإشعاع التي يتعرض لها المريض أثناء هذه العملية.

 

2- فترة الانزعاج قصيرة 

من الأسئلة الشائعة التي يتلقاها الأطباء: "هل يؤلم تصوير الثدي بالأشعة السينية؟" هناك إجماع بين بعض المرضى على الشعور بعد الارتياح ولكن لفترة وجيزة فقط. بالطبع ، يمكن أن تختلف حساسية الثدي باختلاف العوامل، مثل التقلبات الهرمونية. 

 

3- هناك نوعان من تصوير الثدي بالأشعة السينية

في عام 2011، تمت الموافقة على التصوير الشعاعي للثدي ثلاثي الأبعاد، المعروف أيضاً باسم التخليق الطبقي للثدي الرقمي. على عكس التصوير الشعاعي للثدي التقليدي ثنائي الأبعاد، الذي يأخذ صورة واحدة لكل ثدي، تتحرك صور الثدي الشعاعية ثلاثية الأبعاد في قوس حول الثدي، فتلتقط العديد من الصور من زوايا مختلفة في وقت أقل. هذه التقنية أكثر فاعلية للثدي كما أنها دقيقة بشكل استثنائي.

 

4-تصوير الثدي بالأشعة السينية يجب أن يبدأ في سن الأربعين

بينما كان هناك بعض الجدل حول العمر المناسب لتصوير الثدي بالأشعة ، يوصي الأطباء بأن تبدأ النساء في إجراء تصوير الثدي بالأشعة السينية سنوياً بمجرد بلوغهن سن الأربعين. إذا كانت لديك عوامل خطر معينة، فقد يرغب طبيبك في البدء في وقت مبكر. النساء المعرضات لخطر الإصابة بسرطان الثدي أكثر من النساء اللائي لديهن طفرات جينية أو تاريخ عائلي قوي للإصابة بسرطان الثدي ، خاصة عند الأم أو الأخت أو الابنة.

بغض النظر عن العمر ، يجب على أي شخص يعاني من كتلة أو أعراض أخرى إجراء تصوير الثدي بالأشعة السينية وربما الموجات فوق الصوتية على الفور. قد تشمل العلامات الأخرى لسرطان الثدي سماكة أو تورم الثدي، وتغير في حجم أو شكل الثدي ، وإفرازات من الحلمة ، واحمرار أو تقشر حول الحلمة ، وتضخم في جلد الثدي وكتلة تحت الإبط.

 

5- تصوير الثدي بالأشعة السينية ينقذ الأرواح

التصوير الشعاعي للثدي هو أفضل وسيلة متاحة للكشف عن سرطان الثدي وجعل العلاج أكثر فعالية.

قد يهمّكِ أيضاً