هل الجزر الأرجواني مفيد للنظر؟

هل الجزر الأرجواني مفيد للنظر؟

من المعروف أن الجزر مفيد جداً للنظر لأنه غني جدًا بالكاروتين والذي يتم تحويله إلى فيتامين أ في الجسم. الفيتامين أ مفيد للعيون وخاصة الرؤية الليلية. لكن تبين أن الجزر الأرجواني أكثر فائدة للعينين من الجزر البرتقالي. إليك السبب:

 

مضادات الأكسدة

الجزر الأرجواني غني بالمواد المضادة للاكسدة، إنه يحتوي على نوع فريد من مضادات الأكسدة المعروفة باسم الأنثوسيانين ، والتي تنتمي إلى مجموعة البوليفينول والتي توجد عادة في التوت الأزرق، والتوت الأسود، والملفوف الأرجواني، والبطاطس الأرجواني إلخ... تحمي مضادات الأكسدة هذه أجسامنا من الإجهاد التأكسدي الناتج عن الخلل بين الأكسدة الجذور ومضادات الأكسدة في نظامنا. يمكن أن يؤدي الإجهاد التأكسدي إلى مشاكل صحية خطيرة مثل التدهور العقلي، والشيخوخة، والسرطان، وأمراض القلب...

 

مفيد لصحّة القلب

بصرف النظر عن كونه غني بالأنثوسيانين، فإن الجزر الأرجواني يحتوي أيضًا على بعض الخصائص المضادة للالتهابات التي تساعد في الحماية من أمراض القلب. كما أنه يساعد في تقليل إنتاج الكوليسترول السيئ في الدم. نظرًا لوجود مجموعة من الفيتامينات والمعادن، فإن الجزر الأرجواني مفيد للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، كما يساعد في تنظيم مستوى الأنسولين في الدم والحفاظ على مستوى الجلوكوز.

 

الحد من خطر الاصابة بالسرطان

يتم تحميل الجزر الأرجواني مع خصائص مكافحة السرطان، مما يساعد في الحد من خطر الاصابة بسرطان الثدي. وفقًا لكثير من الدراسات، يحتوي الجزر الأرجواني على مواد مغذّية مما يجعله خيارًا صحيًا، بالإضافة إلى ألبا كاروتين وبيتا كاروتين وفيتامين أ مما يساعد في الوقاية من السرطان.

 

المساعدة في انقاص الوزن

الجزر منخفض السعرات الحرارية وغني بالألياف الغذائية، مما يجعله غذاء مناسب جداً للأشخاص الذين يرغبون في فقدان الوزن أو الحفاظ على نمط حياة صحي. يمكن تناول الجزر الأرجواني النيئ أو المطبوخة لأنه يمنحك شعوراً بالشبع لفترة طويلة لأنه يحث الهرمونات مثل الببتيد YY الذي يوفر الشعور بالامتلاء، وبالتالي يمنعك من تناول وجبة خفيفة غير مرغوب فيها.

لذلك، ننصحك منذ لآن بإضافة الجزر الأرجواني إلى نظامك الغذائي اليومي. استبدلي الجزرة العادية بالأرجوانية في أي طبق.
سيضيف الجزر الأرجواني نكهة مختلفة ولون مختلف إلى الأطباق.

قد يهمّكِ أيضاً