ما هي المخاطر الصحية لارتفاع مستويات الدهون المشبعة؟

ما هي المخاطر الصحية لارتفاع مستويات الدهون المشبعة؟

يرتبط النظام الغذائي الغني بالدهون المشبعة بمستويات الية من البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL) ، والتي ترفع مستويات البروتين الدهني منخفض الكثافة (LDL) لإحداث تأثير كبير يؤثر ببطء على جسمك. من أهم المصادر الغذائية للدهون المشبعة هو البيتزا والأجبان واللحوم ومنتجات الألبان. يمكن أن تحتوي الزيوت النباتية على الدهون المشبعة، لكنها لا تنتج أحماض خطرة مثل غيرها. من ناحية أخرى، يمكن أن يؤدي استهلاك الدهون المشبعة على مستوى عالٍ أو على نطاق واسع إلى مخاطر صحية. 

 

تنقسم الدهون أساساً إلى ثلاث مجموعات:

  • الدهون المشبعة
  • الدهون الأحادية غير مشبعة
  • الدهون غير المشبعة

 

تعرّفي إلى أهم مخاطر صحّية لارتفاع مستويات الدهون المشبعة والكوليسترول:

 

1- ارتفاع الكوليسترول الضار

المخاطر الصحية لمستويات عالية من الدهون المشبعة هي ارتفاع مستوى الكوليسترول. أظهرت الأبحاث أن الإفراط في استخدام الدهون المشبعة يؤدي إلى زيادة نسبة الكوليسترول في الدم. يجب عدم تناول أكثر من 7٪ من الدهون المشبعة على أساس السعرات الحرارية يومياً. إلى جانب ذلك، يمكن أن يؤدي ارتفاع الكوليسترول إلى أمراض القلب والأوعية الدموية. ترتفع مخاطر الكوليسترول بشكل أكبر لدى الأشخاص الذين لا يتناولون الفواكه صحية ولا يشربون المياه. يمكن أن تؤدي مستويات الكوليسترول غير الطبيعية إلى أمراض أكثر خطورة، مثل مرض السكري ، أو خمول الغدة الدرقية ، أو أمراض الكبد.

 

2- السكتة الدماغية

على الرغم من أن فوائد الدهون المشبعة مهمة لجسم الإنسان، إلا أن الجرعة الزائدة خطيرة جداً وقد تسبّب السكتة الدماغية. يؤدي تناول الدهون المشبعة بكميات كبيرة إلى قطع تدفق الدم إلى منطقة الدماغ.

 

3- أمراض القلب

اثبتت الدراسات العلمية وجود علاقة بين أمراض القلب والدهون المشبعة. يؤدّي الاستهلاك العالي للدهون في ارتفاع مستويات الكوليسترول، وهو مادة شمعية توجد في الدم. الكوليسترول ضروري لبناء الخلايا الصحية، ولكن يمكن أن يتسبَّب ارتفاعه الشديد في زيادة خطر الإصابة بالنوبة القلبية لأنها تُصعًب عملية تدفق الدم عبر الشرايين مما قد يسبّب الجلطة والنوبة القلبية أو السكتة الدماغية.

قد يهمّكِ أيضاً