ما هي أعراض وعلاجات الارتداد الصامت عند الأطفال؟

ما هي أعراض وعلاجات الارتداد الصامت عند الأطفال؟

علامات الارتداد أو الارتجاع الصامت عند الأطفال واضحة دائماً. يمكنك معرفة أن طفلك المولود حديثاً يعاني من الارتجاع عندما تعجزي في محاولة تهدئته من الألم بعد كل رضعة، ومن الأعراض الأكثر شيوعاً للأطفال المصابون بالارتجاع العصبي أو الارتجاع الصامت:

  • بصق الحليب أو رفض تناوله
  • تقوّس الجسد أثناء الرضاعة أو بعدها
  • البكاء عند وضعهم على ظهورهم خاصةً مباشرةُ بعد الأكل.

لكن في بعض الأحيان لا تظهر الأعراض بوضوح ويُعرف هذا باسم "الارتداد الصامت". يحدث الارتجاع المنتظم عندما يتسرب الطعام والحمض الهضمي من المعدة، مما يسبّب تهيجاً مؤلماً في المريء. يعاني بعض الأطفال من صعوبة البصق، بل يبتلع السائل المتقيئ بدلاً من ذلك. يفقد بعض الأطفال المصابين بالارتجاع المنتظم وزنهم، لكن الأطفال الذين يعانون من الارتجاع الصامت يمكن أن يكتسبوا وزناً طبيعياً ، على الرغم من الألم.

 

ما هي أعراض الارتجاع عند الأطفال؟

يُصدر الأطفال المصابين بالارتجاع الصامت الكثير من أصوات الاختناق عندالرضاعة بسبب الألم الحاد. يمكن أن تشمل أعراض الرضيع:

  • صوت أجش أو سعال مزمن
  • وقف التنفس
  • أعراض تشبه أعراض الربو
  • التقيؤ
  • الاختناق
  • تهيج الحلق
  • رائحة الفم
  • سيلان الأنف المستمر
  • الصفير

يمكن أن يتسبب الارتجاع الشديد الذي يستمر لأكثر من بضعة أشهر في إلحاق الضرر بمريء الرضيع ومعدته وحلقه.

 

ما هي أفضل طريقة لتخفيف الارتجاع؟

في حين أن بعض الأطباء يوصون بوضع منشفة تحت مرتبة سرير الأطفال أو أسفل ملاءة سرير الأطفال ، إلاً أن رفع رأس السرير ليس حلاً فعالاً في تقليل الارتجاع. قد يؤدي ذلك إلى انزلاق الرضيع إلى قدم سرير الأطفال في وضع قد يضر بالتنفس وبالتالي، لا يوصى به. تفوق مخاطر متلازمة موت الرضع المفاجئ فوائد السماح لطفلك بالنوم على بطنه أو جانبه.


قد يوصي طبيبك أيضًا:

  • مزج الحليب الصناعي مع حليب الأم
  • الأدوية لتقليل حموضة المعدة

غالباً ما تختفي أعراض ارتجاع المريء دون دواء وبعد حوالي 4-7 أشهر من الولادة.
 

قد يهمّكِ أيضاً