الهيالورينك أسيد، المادة التي غيرت تاريخ التجميل

الهيالورينك أسيد، المادة التي غيرت تاريخ التجميل

سمع الجميع عن قول الشاعر”ليت الشباب يعود يوماً”؛ فيبحث الجميع عن الشباب الدائم من الرجال والنساء، ولكن الشاعر لم يعش حتى زماننا هذا ليعرف أن الشباب بإمكانه أن يعود مرة أخرى بفعل حمض الهيالورونيك.

 

ما هو حمض الهيالورونيك ؟ هي مادة موجودة في الجسم تنتجها الخلايا بشكل طبيعي، وتقوم بتوزيعها على باقي أنسجة الجسم، فالشخص الطبيعي يمتلك نسبة من حمض الهيالورونيك حوالي 15 جرام، وحمض الهيالورونيك في الأساس يتم توزيعه على طبقات الجلد وعلى مادة الكولاجين المكون الرئيسي للأنسجة الضامة في الجسم، والموجودة بين العظام والمفاصل، وحمض الهيالورونيك يكون على شكل مواد لزجة ، موجودة بين المفاصل.

 

طريقة عمل حمض الهالورنيك داخل الخلايا تتكون البشرة من كمية سوائل، ماء و مواد بروتينية مثل الكولاجين، فيقوم الهيالورونيك الطبيعي الموجود في البشرة بمساعدة البشرة على الاحتفاظ بالمياه وخروجها من الجسم بنسب معتدلة، ولهذا من فوائد حمض الهيالورونيك واستخداماته المتعددة أنه يتم حقن البشرة به لتحتفظ بالشباب الدائم.

 

تستخرج هذه المادة فيعاد صياغتها، وقد أصبحت واحدة من أشهر وأهم أنواع الفيلر الموجودة والمستخدمة على المستوى الطبي. يعمل حمض الهيالورونيك كوسادة تنتفخ بالماء بحيث يدعم ملامح الوجه وأنسجته، ويعوض الحجم الذي تفقده هذه الأنسجة بفعل عوامل التقدم في السن فيمنحها المرونة والنضارة ثانياً. ويساعد حمض الهيالورونيك أيضًا على احتفاظ بشرة الوجه السطحية بالترطيب لفترة أطول، ومن ثم يكسوها بلمعة الصحة والحيوية.

 

يستخدم حمض الهيالورونيك كفيلر في تقليل تجاعيد الوجه والتخلص منها، فهو متوافق مع جسم الأنسان ويقبله الجسم بسهولة بسبب كونه مادة حيوية موجودة في خلايا جميع الكائنات الحية تقريباً. وعلى الرغم من هذا فالأنواع التي تستخدم في الحقن مصنعة معملياً وليست مشتقة من أصول حيوانية. إن حمض الهيالورونيك يعتبر بمثابة الشبكة التي تربط بين الخلايا وتنقل المغذيات من الدورة الدموية إلى خلايا البشرة.

 

كما يستخدم كابرة نضارة وهي حقن هيالورنيك اسيد بتركيز عالي تعطي اشراق للجلد مع المحافظة على الشكل الطبيعي ,وهي ليست فقط للترطيب المؤقت وانما تفيد الجلد بتحفيز تشكيل الكولاجين فتعطي فوائد الترطيب مع النضارة ومضاد تجاعيد افضل وأسرع من الكريمات الموضعية,تركيب الهيالونيك اسيد بداخلها لايشبه الفيلر فهو لا يعطي انتفاخ في الوجه ولكن يدعم الاستين وكولاجين الجلد فيساعد في ازالة الخطوط والتجاعيد الناعمة

 

وبعد هذا التفصيل نصل للخاتمة وهي استطاعتنا المحافظة على شباب البشرة بفضل المادة السحرية الهيالورينك أسيد.

 

بقلم أخصائية الأمراض الجلدية د. فكتوريا عنيني

للمزيد من المغلومات يمكنك زيارة:

http://www.junqueiramedicalclinic.com

Instagram: https://www.instagram.com/junqueiramedicalclinic/

قد يهمّكِ أيضاً