أكثر 6 أعراض شيوعاً لبداية انقطاع الطمث

أكثر 6 أعراض شيوعاً لبداية انقطاع الطمث

مرحلة ما قبل انقطاع الحيض المعروفة بال Perimenopause هي الفترة التي تسبق مرحلة انقطاع الطمث، والتب يبدأ جسم المرأة فيها بإفراز كمية أقل من الإستروجين والبروجيسترون، وهي الهرمونات المسؤولة عن الدورة الشهرية. تعرف مرحلة انقطاع الطمث بسن اليأس/ الأمان وتظهر في أواخر الأربعينات وأوائل الخمسينات من سن المرأة. 

 

نقدّم لك اليوم في هذا المقال الأعراض الأكثر شيوعاً والتي تدل على بداية دخول مرحلة انقطاع الطمث، وهي:

 

1- تغييرات في الدورة الشهرية

تتغيّر مواعيد وحدّة الدورة الشهرية إذ تصبح عير منتظمة وتتراوح بين خفيفة أو غزيرة، طويلة أو قصيرة، كما من الممكن أن تتغيير مواعيدها أو تغييبها لشهر أو كثر وعودتها من جديد.

 

 

 

2- الهبّات الساخنة

من أكثر الأعراض شيوعاً والمبكرة لاقتراب مرحلة انقطاع الطمث هو المعاناة من هبّات ساخنة ومزعجة تتسبّب بالتعرّق الشديد لبضع دقائق والتي قد تستمر لفترة تتراوح من 5-10 دقائق تقريبًا. تختلف حدة هذه الهبات من إمرأة لأخرى باختلاف الأجسام، فتعاني البعض من ارتفاع شديد في حرارة الجسم بينما الأخريات تعانين من تعرّق غزير وحرج خاصةً خلال النوم. 

 

 

3- جفاف المهبل

من الأعراض الأخرى الشائعة بين النساء قبل دخول مرحلة انقطاع الطمث، جفاف المهبل وترقّق جدار المهبل. قد يؤدّي هذا الجفاف إلى الحكّة والحساسية والورم المهبلي والالتهابات وألم أثناء الجماع.

 

4- غزارة الدورة 

قد تزداد غزارة الدورة الشهرية بشكل غير طبيعي بسبب زيادة سماكة جدار الرحم وانخفاض مستوى هرمون البروجسترون قبل أن تنقطع نهائياً.

 

5- تغييرات في النوم

تلاحظ أيضاً العديد من النساء في مرحلة ما قبل انقطاع الطمث تغيّرات في النوم مثل جودة النوم نفسها أو الأرق الدائم. يعود السبب في هذه التغييرات إلى تلاعب الهرمونات النسائية والتعرق الليلي وهبات الحرارة الساخنة الموعجة. 

 

6- تغييرات مزاجية

تؤثّر التغيرات في مستويات الهرمونات سلبياً على المزاج العام وبالتالي تعاني العديد من النساء من الحساسية المرهفة والعصبيّة الزائدة والحزن والتعب والاكتئاب واليأس. 

 

 

قد يهمّكِ أيضاً