7 أخطاء يجب تجنّبها في العلاقة

7 أخطاء يجب تجنّبها في العلاقة

من المستحيل وجود علاقة عاطفية من دون تحديات ومشاكل. هناك أسباب واضحة للمشاكل العاطفية والزوجية، مثل الإساءة العاطفية أو اللفظية أو الجسدية، الخيانة، عدم الاحترام، انعدام الثقة الح... والتي تعتبر أسباب شائثة ولكن أيضاً أساسية تؤدّي غالباً لإنهاء العلاقة. 

 

ولكن، هناك أيضاً أخطاء أقل وضوحاً، تلك التي إذا تُركت دون حل أو توضيح، فإنها تُسبّب إجهادًا ويمكن أن تًدمر سعادتك إلى الأبد.

 

1- تجاهل وجود مشكلة

قد تبدو بعض المشكلات أو الإهانات واضحة جداً بحيث لا يمكنك تخيُّل أن شريكك لا يدرك وجودها. في هذه الحالة، يعتبر بعض الشركاء أنه لا جدوى من مناقشة المشكلة ومن الأفضل الالتزام بالصمت لأن الطرف الآخر غير مهتم أساساً. تذكّرب أنه حل مرقّت وأنً المشكلة لا تزال قائمة. إما أن تظلي غاضبة ومستاءة، أو تتجاهلي المشكلة إلى أن تتفاقم الأمور بحيث يصبح من الصعب حلّها.

 

2- الانفصال بعد كل مشكلة

لا ينبغي الخلط بين التعامل مع المشكلة وقرار انهاء العلاقة. لا تكوني متسرّعة وتتخذي قرار فوري بالانفصال كلما تعرضتّما لمشكلة جديدة. تحتاج العلاقات إلى الكثير من الوعي والصبر. خذي وقتاً لتهدئة أو تصفية ذهنك أثناء الجدال ولجمع أفكارك. 

 

3- مقارنة شريكك بحبيبك السابق

يبحث العقل البشري بشكل طبيعي عن الأنماط. عندما نواجه موقفاً مشابهاً إلى حد بعيد لحالة عشناها في الماضي، فإننا نستخلص استنتاجات بناءً على تلك التجربة السابقة. هذه هي الطريقة التي نحسن بها حياتنا ونتعلم بها من أخطائنا. لكن عندما يتعلق الأمر بالعلاقات، يمكن أن يكون هذا المنطق ضاراً. درّبي عقلك على عدم اإدمان على الأنماط وتذكر أن كل شخص وموقف فريد من نوعه. هذا لا يعني أنه لا يجب أن تتعلمي من ماضيك أو تضعي معايير لنفسك. 

 

4- تذكيره بأخطائه السابقة

للنساء ذاكرة مدهشة للغاية! لاتذكرّي شريكك بأحطائه كلما سنحت لك الفرصة. فعندما يعتذر شريكك عن شيء ما ويتم حل المشكلة ، حاولي حذف هذا الخطأ من ذاكرتك. من االطبيعي أن نرتكب الكثير من الأخطاء لأنا يشر ولسنا ملائكة.

 

5- التراجع

لا تتراجعي عن مواقفك خاصةً عندما يتعلّق الأمر باقيم الأساسية. لا يعني ذلك المعاندة، ولكن إذا تراجعت عن مواقفك بعد كل خلاف، سيتغلّب عليك شريك ويسيطر على شحصيّتك ويتحكّم بك أكثر وأكثر. اعتذري عندما تكوني مخطئة وتمسكّي بمبادئك عندما تكوني على حق.

 

6- لا تتباخلي بمشاعرك

كوني سخية عندما يتعلق الأمر بالتعبير عن حبك ومشاعرك. لا تخافي من الحب. تخشى النساء، على وجه الخصوص، في كثير من الأحيان من أن إظهار الكثير من الاهتمام يجعلهن يبدون محتاجات أو ضعيفات. من المفهوم أن تكوني حذرة في بداية العلاقة، ولكن بمجرد أن تصبح علاقتكما متينة، يمكنك حينئذٍ تقديم أكبر قدر ممكن من التعبير العاطفي والتقدير.

 

7- افتراض أن شريكك سيتغير

شريكك لن يتغير. يخلط الكثير من الناس بين مفهوم التسوية ومفهوم التغيير. تتضمن التسوية رغبة الطرفين في الوصول إلى حل وسطي، وهو أمر ضروري. ينطوي التغيير على غرض التغيير على الشريك وعدم تقبّله كما هو أو تحمّل الأخطاء على أمل أن يتغيير يوماً ما. يجب أن تقبلي حقيقة أن من أنت معه الآن هو من ستكوني معه إلى الأبد.

قد يهمّكِ أيضاً