5 أساسيات للعلاقة العاطفية الصحّية

5 أساسيات للعلاقة العاطفية الصحّية

الهدف الأساسي من العلاقة العاطفية هو الشعور بالسعادة والرضا. يستحق كل منا أن تكون في علاقة صحّية تشعر فيها بأن الشخص المناسب يقف إلى جانبها ويدعمها.

 

إليك 5 أساسيات لإقامة علاقة عاطفية صحّية.

 

1- التواصل

لقد سمعت بالتأكيد أن التواصل هو مفتاح السعادة في العلاقة. نعم، التواصل الجيد هو من أهم جوانب وجود علاقة سليمة. من المهم أن تكوني قادرة على التحدّث عما تريدينه وتتوقعينه. يتطلّب ذلك في بعض الأحيان إجراء محادثات غير مريحة مع الشريك والتي تطلّب الصراحة التامة. على الشريك تقبّل آرائك والاستماع إليك (ويجب عليك أن تفعلي الشيء نفسه). يساعدك التواصل الصريح والدائم مع شريكك في تفادي سوء التفاهم والخلافات التافهة. في حين أن التواصل مهم، يجب أن تشعري بالراحة عند التحدّث مع بعضكما البعض. لذلك، إذا شعرت أن شريكك يتجاهلك دائمًا ولا يستمع إليك، فبالطبع أنت في علاقة غير سليمة ومتعبة.

 

2- الاحترام

يعد الاستماع إلى شريك حياتك (الاستماع الفعلي، وليس مجرد التظاهر بالاستماع) ومحاولة فهم وجهة نظره طريقة أساسية لإظهار الاحترام في علاقتك. حتى إذا كنت لا توافقينه الرأي، عليك احترام اختياراته وآرائه. لا تحاولي إقناعه بتغيير رأيه حول الأمور المهمة بالنسبة له. للحصول على علاقة صحية ، يتوجّب على كلا الطرفين احترام آراء بعضهما البعض. هناك طريقة أساسية أخرى لإثبات الاحترام في العلاقة ، وهي مراعاة خصوصية الشريكك وحدوده. لا يحق لك معرفة كل ما يفعله شريكك وكل من يتفاعل معه. هذا يعني أيضًا أن تضعي في اعتبارك مشاعر شريك حياتك وعدم القيام بأشياء قد تؤذيه. العلاقات الصحّية تتطلب بعض المساحة والثقة المتبادلة!

 

3- الحدود

لكل منّا حدود شخصية لا يجب تخطّيها لكي نشعر بالراحة والأمان. على الشريك احترام هذه الحدود (والعكس صحيح). لا ينبغي أن تشعري بالتوتر أو الخوف عند وضع حدود شخصية في أي علاقة. وإذا كنت تشعر بأن شريكك أو صديقك يستخدم هذه الحدود كأسلوب للتحكم فيك، مثل، فقد حان الوقت لإعادة التفكير في العلاقة!

 

4- الثقة

تتطلب جميع العلاقات الصحّية ثقة متبادلة وغير خاضعة للرقابة بين الشركين. بغض النظر عن التجارب السابقة، مثل الخيانة أو الطلاق، الثقة التامة أساسية لاستمرار العلاقة. تذكر أن بناء الثقة يتطلب بعض الوقت.فإذا كنت لا تثقين بشريكك، فلا تكوني معه. لا تسمحي لشريكك باستخدام عدم ثقته أو تجاربه السابقة كذريعة للسيطرة عليك أو استجوابك.

 

5- الدعم

 

من أهم اساسيات العلاقة الصحّية هي وجود شريك داعم يمكنك الاعتماد عليه. عليكما أن تدعما بعضكما البعض للوصول إلى اهدافكما وتحقيق احلامكما. لا تسمحي لشريكك باستخدام التكتيكات للتلاعب بك أو التحكّم بك أو لامتلاكك. من الضروري تشجيع بعضكما البعض والعمل على تحقيق أهدافكما الشخصية. يريد الشريك الداعمون دائمًا ما هو الأفضل لك، ولن يعيقك عن تحقيق أحلامك. 


في نهاية المطاف، تقوم العلاقة غير الصحية على القوة والسيطرة، وليس الحب والاحترام. إذا كنت تشعرين بأن شريكك يستخدم تكتيكات للتحكم بك، فعليك إعادة النظر في هذه العلاقة. الجميع يستحق أن يكون في علاقة صحيّة ولا يوجد أي عذر لإساءة المعاملة.

قد يهمّكِ أيضاً