هل يؤثر مرض السكري على الصحّة الجنسية للمرأة؟

هل يؤثر مرض السكري على الصحّة الجنسية للمرأة؟

قد تعاني النساء المصابات بالسكري من بعض المشاكل الجنسية، ولكن مع العلاج المناسب، يمكنك التغلّب عليها بسهولة. العجز الجنسي لدى النساء المصابات بالسكري ليس شائعًا كما هو الحال عند الرجال. لكنه يؤثر على حوالي 35% من النساء المصابات بداء السكري، وقد يؤدّي إلى ألم عند ممارسة الجنس أو إنخفاض الرغبة الجنسية. لكن المشاكل الجنسية المتعلقة بمرض السكري يمكن علاجها بسهولة.

 

يعاني العديد من البالغين في منتصف العمر وكبار السن من مرض السكري. يقول الباحثون إن ما يقرب من 70% من الرجال المصابين بداء السكري و 62 % من النساء المصابات بداء السكري يمارسن النشاط الجنسي مرتين أو ثلاث مرات في الشهر. يؤثّر المرض على الرغبة والنشاط الجنسي.

 

ما هي المشاكل الجنسية عند النساء المصابات بالسكري؟

أسباب القضايا الجنسية للنساء المصابات بداء السكري ليست واضحة للغاية وقد يعود السبب إلى تلف الأعصاب وبطء تدفق الدم إلى الأنسجة المهبلية والتناسلية. قد يلعب تغيير المزاج وتلاعب الهرمونات أيضاً دوراً رئيسياً. يمكن أن تكون الأسباب الأخرى هي الآثار الجانبية للأدوية وإدمان الكحول والتدخين والقضايا النفسية مثل القلق والاكتئاب والإجهاد.

 

قد لا تتمكني من الوصول إلى النشوة الجنسية بسبب الجفاف المهبلي قبل وأثناء الجماع. قد تعانين أيضًا من عدم القدرة على استرخاء العضلات المهبلية للتمكّن من الجماع، بالإضافة إلى انخفاض الرغبة في ممارسة الجنس والألم أثناء الجماع.

 

دعونا نلقي نظرة على بعض المشاكل الجنسية التي قد تواجهها المرأة المصابة بالسكري:

 

1- جفاف المهبل

جفاف المهبل شائع عند النساء المصابات بالسكري. هذا لأن مرض السكري يسبب تلف الأعصاب التي تشحّم المهبل مما يسبّب بعض الألم خلال المجامعة. ولكن قد يكون ذلك أيضًا بسبب انخفاض مستويات هرمون الاستروجين خاصةً عند الاقتراب من سن انقطاع الطمث.

 

2- الالتهابات المهبلية

العدوى شائعة إذا كنت تعانين من مرض السكري. التهابات المسالك البولية، والتهابات الخميرة يمكن أن تؤدي إلى ألم خلال ممارسة الجنس وإلى الجفاف المهبلي. الحل الوحيد هنا هو البحث عن علاج سريع لأية إصابات. أيضًا، من المهم الحفاظ على مستويات السكر تحت السيطرة لتجنّب مثل هذه المضاعفات.

 

3- انخفاض الرغبة الجنسية

الجنس المؤلم قد يثنيك عن الجنس وقد تتجنبيه تمامًا وبالتالي ستلاحظين انخفاض في رغبتك الجنسية. لكن لا يوجد أي إثباتات علمية حول هذا الموضوع.

 

4- صعوبة في الوصول إلى النشوة

هذا شائع جداً لدى النساء المصابات بالسكري. قد يكون بسبب انخفاض الرغبة الجنسية أو تلف الأعصاب. لا يوجد ما يكفي من التحفيز والرضا للوصول إلى هزة الجماع. في الواقع، قد تواجه النساء اللواتي يتناولن الأنسولين لمرض السكري حوالي 80 في المائة أكثر صعوبة في الوصول إلى النشوة الجنسية مقارنة بالنساء اللواتي لا تعاني من مرض السكري.

 

لا تيأسي! مع الاستراتيجية الصحيحة، ستتمكني من استعادة حياتك إلى المسار الصحيح.

قد يهمّكِ أيضاً