نصائح لبناء علاقة عاطفية متينة

نصائح لبناء علاقة عاطفية متينة

من الطبيعي مواجهة المشاكل والتحديات في الحياة كما أنه لا يمكننا التحكّم بها، لكن يمكنك أن نتعلم كيفية التعامل معها وإجراء بعض الإصلاحات.

فيما يلي 6 نصائح مفيدة من المحتمل أن تساعدك في بناء علاقة عاطفية متينة تدوم إلى الأبد:

 

1-العمل على تطوير الذات

من الأخطاء الشائعة في العلاقات العاطفية، العمل باستمرار على تحسين الشريك. حاولي تطوير نفسك قبل العمل على تطوير الآخرين. تعلّمي كيفية العيش في الوقت الحاضر وتهدئة نفسك عندما تكوني غاضبة أو مكتئبًة، وستجدين

فرقاً كبيراً في العلاقة. 

 

2- لا يوجد أحد مثالي

لدينا جميعا عادات وسلوكيات مثالية. كما ذكرنا، اسعي دائماً إلى تطوير نفسك لأن شريك حياتك سيحاول التعلم منك ويتشجّع على فعل الشيء نفسه. من ناحية أخرى، عليك تقبّل شريك حياتك بحسناته وسيّائته والعكس صحيح.

 

3- الصبر والحنّية

قد يكون من المغري أن تصبّي غضبك على شريك حياتك عندما تواجهين مشاكل، ومع ذلك ، يمكنك التعبير عن مشاعرك دون قلّة احترام. الحب الوجداني هو عكس نفاذ الصبر والفظاظة والغضب. ستستمتعين بمزيد من الألفة وتنتهي فورات الغضب إذا أدركت أن شريك حياتك لديه عقل ورغبات وصراعات خاصة به. عندما تشعربن أنك على وشك الانفجار تذكّري أن الحنّية والألفة هما أساس أي عليقة سليمة. لذلك، تحلي دائماً بالصبر.

 

4- الدعم

كوني داعمة لشريكك بشكل عام، فإن أقوى أشكال الدعم هو توفير ما يتطلّبه شريك حياتك في موقف معين. يساعدكما الدعم المتبادل على الستمرارية وتحقيق اهدافكما وتأسيس أسرة سليمة مبنيّة عللى أسس ومتينة وقويّة. كما يساعد الدعم على تجاوز والمحن والصعوبات التي لا بد من مواجهتها في الحياة.

 

5- التسامح

درّبي نفسك على السيطرة على مشاعرك غير السارة وقت حدوثها ، ولا تسمحي لغضبك أن يسيطر عليك وعلى عواطفك وسلوكياتك. كوني متسامحة مع الشريك لكي يتسامح معك أيضاً ولا تكبتي في صدرك مشاعر حقد وكراهية. 

 

6- الواقعية

كوني واقعية في توقّعاتك! يمكن للحياة أن تطرح العديد من مجالات الاختلاف: التعامل مع الموارد المالية، وفلسفة الحياة ، والقيم، والقرارات الرئيسية، والأعمال المنزلية ، والترفيه ، والمهن ، والأصدقاء، وتربية الأطفال... كلما كان أفكارك واقعية، كلما كام شريكك أكثر مرونة ومستعد للاتفّاق معك.

 

7- التركيز على الإيجابيات

ركّزي على ما يجعلك تشعرين بأنك محظوظ. لا تغتنمي كل فرصة لانتقاد شريكك أو إلقاء اللوم عليه ، لئلا تقوديه إلى موقف دفاعي شديد. شاركيه مشاكله وهمومه، وحاولي مساعدته على إيجاد الحلول وتجاوز المصاعب.

قد يهمّكِ أيضاً