ما هي العلاقات المتسلسة؟

ما هي العلاقات المتسلسة؟

بعض الأشخاص، وبالتحديد الرجال، يتنقلون من علاقة لأخرى باستمرار ونادرًا ما يكونوا عازبين. قد يعني هذا أنه بعد فترة وجيزة من انتهاء علاقة ما، ستجديهم في علاقة أخرى. لا يهم طول مدة العلاقة، الأهم أن لا يبقوا وحدهم.


عندما يتعلق الأمر بالعلاقات المتسلسلة ، فهناك عدة طرق لمعرفة ما إذا كنت في واحدة. إليك 5 علامات...

 

1- علاقاته السابقة كلها جدّية

إذا كان لشريكك علاقات جدية فقط ، وإذا كان العديد منها طويل الأمد ، فهذه إحدى الخصائص التسلسلية الرئيسية التي يجب مراعاتها. قد يستعجل في عملية المواعدة ، حتى لا يبقى عازباً. من الضروري التحدث حول تاريخ المواعدة قبل الدخول في علاقة جدّية وتحديد توقعاتك وقواعدك المتعلقة بعلاقتك.

 

2- لا يسألك عن علاقاتك السابقة

دليل آخر هو أنه لا يسألك عن علاقاتك السابقة أو أنه غير مهتم بتاريخك الغرامي ولا يعير أي اهتمام عندما تحاولي التحدث عن حياتك العاطفية قبل أن مقابلته. في بعض الحالات ، قد تجديه غير مهتم بالتفاصيل ، طالما أنك على استعداد لأن تكوني في علاقة معه.

 

3- يعتمد عليك بشدة

شيء آخر قد تلاحظيه هو أن شريكك يعتمد عليك كثيرًا ربما لأنه يجهل كيفية التصرف بمفرده أو أنه غير قادر على اتخاذ قرارات بشأن أشياء بسيطة ويتوقع منك تنظيم حياته. بالإضافة إلى ذلك ، لا يمكنك الاعتماد عليه تلقائياً. قد لا يهتم هذا النوع من الشركاء بالتحدث إليك حول المواضيع التي تهمك ولا يهتم بما تشعرين به حيال ذلك.

 

4- لا يكترث لمشاعرك

تذكري أن هدفه هو البقاء في علاقة فقط. قد يكون هذا واحدًا آخر من الأمثلة التسلسلية الواضحة. قد لا يكون لدى شريكك أي رغبة في تفهم مشاعرك أو دعمك. بدلاً من ذلك ، قد يكون قلق فقط بشأن مشاعره. تظهر الأبحاث أنه عندما يكون الطرفان قادرين على التعبير عما يشعران به، فقد يؤدي ذلك إلى تقليل الخلافات. ومع ذلك ، إذا لم يتم أخذ أفكار ومشاعر كل طرف في الاعتبار ، فقد يكون ذلك ضارًا بعلاقتك ويصبح التواصل مستحيل.

 

5- يستهلك الكثير من وقتك وطاقتك

بالنسبة لبعض العلاقات ، قد ينتهي الأمر بشريكك باستهلاك الكثير من وقتك وطاقتك. بشكل عام، قد تضطري إلى تكريس نفسك للتأكد من أنه سعيد وتقومين بتلبية احتياجاته باستمرار.

إلى حد ما، من المحتمل أن يحدث هذا في معظم العلاقات ، ولكن عندما لا يتم تبادل ذلك ، فهذا شيء يجب الانتباه إليه.

قد يهمّكِ أيضاً