كيف تعيدين الإثارة إلى زواجك؟

كيف تعيدين الإثارة إلى زواجك؟

قد يسبب الوقت نوع من الملل العاطفي في الحياة الزوجية بسبب الضغوطات الهائلة مثل الأطفال والفواتير والاجهاد في العمل. الرومانسية لا تناسب الجميع.

 

فيما يلي بعض النصائح التي ستساعدك على استعادة الإثارة في حياتك الزوجية.

 

1- المديح زوجك 

من الطبيع البشرية أن ننجذب إلى الأشخاص المهتمين بنا والمقدّرين لجهودنا. لذا اكثري من اهتمامك لشريكك وامدحيه كلما سنحت لك الفرصة دون المبالغة في ذلك. يمكنك إعداد قائمة بجميع صفاته الإيجابية والأمور التي يقوم بها من أجلك ومن أجل علاقتكما. 

 

2- تعزيز الحميمية العاطفية

العلاقة الجنسية الجيدة مبنية على العلاقة الحميمة والقرب. بمعنى آخر، إذا كنت ترغبين في تحسين علاقتك الجسدية، فعليك أولاً أن تعملي على اتصالك العاطفي. ركّزيعلى تلبية احتياجات شريكك وتوصيل احتياجاتك الخاصة بطريقة محبة ومحترمة. يحتاج كلا الشريكين إلى الحديث عن مشاعرهم بأسلوب إيجابي، فإن التعبير عن الحاجة الإيجابية هو وصفة للنجاح لكل من المستمع والمتحدث لأنه ينقل الشكاوى والطلبات دون انتقادات أو لوم. 

 

3- إحياء الكيمياء الجنسية

خلال المرحلة المبكرة من الزواج، تكون الإثارة في الحب في أوجّها. لسوء الحظ ، هذه الحالة المباركة لا تدوم إلى الأبد. اكتشف العلماء أن الأوكسيتوسين (هرمون الترابط) الذي يتم إطلاقه خلال المرحلة الأولى من الافتتان يسبب للأزواج الشعور بالنشوة عن طريق اللمس الجسدي. إنه في الواقع يعمل كدواء ويعطينا مكافآت فورية تربطنا بحبيبنا. إن مسك اليدين والعناق ولمسة العطاء هي طرق رائعة لتأكيد حبك لشريك حياتك. المودة البدنية تمهد الطريق للاتصال الجنسي الذي يركّز على المتعة. من الصعب الحفاظ على الاجذاب الجنسي مع مرور الوقت. 

 

4-مسك الأيادي

إن إمساك اليدين والمعانقة واللمس يمكن أن يساعد على إطلاق الأوكسيتوسين الذي يعطي إحساسًا مهدئًا. تشير الدراسات إلى أنه يتم انتاج الأوكسيتوسين أيضًا أثناء النشوة الجنسية. بالإضافة إلى ذلك، المودة الجسدية تقلّل من هرمونات التوتر وتخفض المستويات اليومية من هرمون الإجهاد الكورتيزول.

 

5- فصل العلاقة الجنسية عن الروتين

خططي لوقت خاص ورومنسي أنت وشريكك وتجنّبي التحدّث عن مشاكل العلاقة والأعمال المنزلية في غرفة النوم. الشهوة الجنسية تنخفض عندما نشتت انتباهنا وتنحدّث عن مواضيع فيها بعض التوتر. جربي القيام بمجموعة متنوعة من الأنشطة التي تجلب لك المتعة. استمتعي بالمغازلة لأنها وسيلة لإشعال الرغبة الجنسية والحميمية. 

 

 

قد يهمّكِ أيضاً