أهمّية اللعب بين الأب والطفل

أهمّية اللعب بين الأب والطفل

غالباً ما يمضي الأطفال قدر أكبر من الوقت مع الأم بسبب إنشغالات الوالد خارج المنزل. لذلك، نجد الطفال مقرّبين أكثر إلى والداتهم من آبائهم، وهو خطأ شائع بين العديد من الأسر. يتوجّب على الآباء تكريس الوقت لإطفالهم والتقرّب منهم وفهم شخصيتهم.

 

فيما يلي، أهمّية اللعب بين الأب والطفل.

 

1- فهم قدرات الطفل بشكل أفضل

كلما زاد الوقت الذي يقضي الآباء مع أطفالهم، كلما كانوا أكثر انسجاماً مع قدراتهم الناشئة. قد يبالغ الآباء الذين يقضون القليل من الوقت مع أطفالهم في كثير من الأحيان إما يقللوا في تقييم التقدم التنموي لأبنائهم وبناتهم. التقليل من شأن كفاءة الطفل يمنع الأب من تقديم التحدي أو التحفيز الكافي. سوف يشعر الطفل بالملل، كذلك في حال المبالغة في تقدير مهارات الطفل، حيث سيثبت الوالد توقعاتك غير واقعية ومحبطة. في كلتا الحالتين، سيكون طفلك أقل حماساً للتفاعل مع الأهل في المستقبل. كلما زاد الوقت الذي يقضيه الآباء مع أطفالهم، كلما تمكنوا من تقييم قدراتهم بشكل واقعي، وكلما زادت وعيهم بمواهبهم. 

 

2- تعزيز ثقتهم بنفسهم

وقت الأب مع طفله ثمين جداً. استعداد الأب لمنح وقته لطفله سيعطيه أهمية حيثينقل ضمنياً حبه واحترامه لطفله. سيؤمن الطفل أنه يستحق اهتمام الأهل الكامل وسوف يستمتع بإحساس أهميته. لا يوجد شيء أكثر قيمة لرفاهيتنا النفسية من تقدير الذات الصحّي. 

 

3- الحد من مشاكل الطفولة

ليس للآباء القدر من التحكم في حياة أطفالهم. قد يتمنوا أن يكونوا أكثر شعبية وأقل حرجاً. قد يؤلمهم أن يروهم يتأذون أو أن يرفضهم أقرانهم. يتمنوا أن يتمكنوا من حمايتهم من كل ذلك. لكنهم لا يستطيعون.

ومع ذلك، فكلما كانت علاقة الأهل بأطفالهم أقرب، زادت فرصهم في منحهم احترام الذات وقبول الذات.

 

4- سيكون لهم تأثير أكبر عليهم

يتعرض الطفل للعديد من التأثيرات. وكلما تقدم في السن ، زاد احتمال اعتماده للإطار المرجعي لمجموعة أقرانه. ولكن كلما اقتربت علاقة الأهل، والآباء بالتحديد، بأطفالهم، زادت احتمالية غرس القيم الإيجابية وزيادة احتمالية قبولها. كلما زاد الحب والاحترام، على عكس الخوف والغضب!!! 

 

5- سوف يتصرّف مثل الأب أكثر

من المتوقع أن يكون ابنك أكثر قابلية للتعاطف مع الأهل والشعور بأنهم أقرب إليه. يبقى الوالد نموذجاً مهماً للغاية بالنسبة للأطفال خاصةً عندما يشعروا بعلاقة حب بينهم وبين آبائهم. ومن المرجح أن تختار الفتاة رجلاً يعكس سماتك الإيجابية التي يتحلّها بها والدها في شريك حياتها لاحقاً.

 

 

قد يهمّكِ أيضاً