Brian Atwood: إيماني بقدراتي وشغفي هما سبب نجاحي!

Brian Atwood: إيماني بقدراتي وشغفي هما سبب نجاحي!

كلما سمعنا بإسم كلما ربطناه بعظمة الإبداع في تصميم أجمل القطع الفنية من الأحذية الفاخرة. يشتهر المصمم بذوقه الرفيع الذي يترجمه من خلال أحذية فريدة قلباً وقالباً، من شكلها الى المواد المصنعة منها.أنشأ براين خطوطاً مميزة خاصة به تعكس الكمال..من تصميم الملابس الى إنطلاقته مع دار نحو العالمية من خلال خطه وعلامته الخاصة، هكذا لمع إسمه! 

وبحكم زيارته الى دبي كانت لنا الفرصة السعيدة بأخذ القليل من وقته ليكون لنا معه هذا اللقاء الممتع والشيّق الذي تمّ في محلات الفاخرة!

Elle Arabia: لنا الشرف إستضافتك معنا، أخبرنا كيف كانت بدايتك؟

Brian Atwood: بالبداية ومنذ صغري كنت أحب ألأحذية، ولكني بدأت في إبتكار وتصميم مجموعة الملابس الجاهزة، ومن ثما كانت إنطلاقتي مع فيرساتشي، حيث إنتقلنا الى الهوت كوتور وبعدها صناعة وتصميم الأحذية لهذا الدار العريق إلى أن لأبتكرت علامتي الخاصة.

ولكن يمكنني القول أن الفضل يعود لفيرساتشي في إنطلاقتي، فهو من ألهمتني وحثتني على الإبتكار أكثر وأكثر، خصوصاً أنه في السابق لم يكن لتصميم الأحذية نفس الأهمية مثل يومنا هذا... لكنّ خبرتي وعملي مع هذا الدار حمّسني أكثر للخوض في هذا المجال.

E.A.: من المعروف أنه بالرغم من ثمن الأحذية الباهظ وجمالها إلا أنها تفتقر للراحة. فما تعليقك على الموضوع؟

B.A.: يساعد حذاء ذو الساقٍ العالي في منح الطول الجميل كما يساعد على شد ساقيك وإبراز مفاتن جسمك... ويضحك قائلا": لن تهتمي بالراحة بعد ذلك... جميع هذه العوامل لا تؤمن الراحة ولكننا نعمل قدر المستطاع على إختيار أجود انواع الأقمشة والجلود بالإضافة الى التصاميم العملية لكي نتفادى هذه المشكلة... لا يوجد إمرأة تشتري حذاء ذو كعب عالي إلا وهي على يقين أنه ليس مريح ولكنه جميل ويستحق المعاناة!

فهناك نظرة سحرية للمرأة وهي ترتدي الحذاء العالي!

وبرأي أن الأحذية ذات الكعب المسطح جميلة جداً ، ومن الممكن أن تكون ملفتة ومثيرة أكثر من الكعب العالي! طبعاً هذا يعتمد على طريقة تصنيعها وتصميمها.

E.A.: عندما ترى زيّ معين، كيف يمكن أن تتخيل الحذاء المناسب له، خصوصاً أنك خضت مجال تصميم الأزياء؟

B.A.: دائماً أبدأ بالحذاء، فبرأي أن الحذاء هو المفتاح، يمكنك أن ترتدي فستان تفوق قيمته ال 2000$ ولكن مع حذاء قبيح لن يكترث أحد لما ترتدينه، كل شيء يعتمد على الحذاء... كما يمكنك أرتداء فستان بسيط جداً مع حذاء رائع ومميز وسوف تبهرين الجميع وتلفتين الأنظار... فالأحذية ليست فقط من مكملات المظهر إنما هي المظهر والذوق بحد ذاتهم.

E.A.: من هم منافسينك في مجال عملك؟

B.A.: لن أقول أنهم منافسين ولكنهم من أقدر أعمالهم وأراها مميزة، وهم طبعاً لوبوتان! أن عمل لوبوتان كبير جداً وغير محصور، بالأضافة إلى جيمي تشوو و جيانفيتو روسي. .. ولكن أعمالنا بالمطلق لا تشبه بعضها، فلكلٍ منا لمسته ،نظرته وتصميمه الخاص للحذاء مما يميزنا عن بعضنا البعض، أنا أحب وأقدر فنّهم في تصميم الأحذية. 

وقد سبق وعملت مع جيانفيتو ومع والده تحديداً، ولكن كل منّا يعبر عن نفسه من خلال تصميم الأحذية بطريقة مبتكرة ومختلفة.

E.A.: نعلم أن العديد من المشاهير يحبون أرتداء علامتك، ولكن من هي الفنانة التي تحب أن تراها بتوقيع من تصميمك الخاص؟

B.A.: كما قلتي العديد من النجوم قد إرتدوا تصاميمي،وكنت أتحدث عن هذا الموضوع منذ بضعة أيام أنني أحب الدنماركية أن ترتدي تصميمي، فأنا من المعجبين بأسلوبها كثيراً، وهي شابة وطبيعية جداً، جمالها هادئ  وآسر لذا أحبذ لو انها ترتدي من تصاميمي.

E.A.:ما يلهمك؟

الموسيقى، عندما أصمم وأرسم أستمع الى الموسيقى! وبالطبع المرأة بحد ذاتها وبالتحديد فريدا كالو، ماريا فيليكس ألهموني في مجموعتي الأخيرة هذه. ومن أهم مصادر ألهامي الألوان فأنا أحب الألوان، وبالتأكيد السفر والتجول حول العالم.

E.A.: هذه زيارتك الأولى لدبي ،فما رأيك؟

B.A.: نعم أنها زيارتي الأولى ليس فقط لدبي بل للشرق الأوسط، وأحببت دبي كثيراً وأرغب في إقتناء اللباس الرسمي أي الدشداش الذي يعبر عن تراث وثقافة المنطقة، كما أنني سأقوم برحلة سفاري في صحراء المنطقة، وبالطبع سوف أزور دبي مجددأ!

E.A.: ما الذي نال إعجابك أكثر؟

B.A.: أعجيني برج خليفة حيث أقيم حالياً، أنه جميل جداً، وقد ألهمني لأبتكار حذاء مميز مخصص لدبي وحصريا" لمحلات Level Shoe District التي أستضافتني،وممكن أن يكون سبق صحفي حصري ل Elle Arabia!

E.A.:برأيك، ما هو الفرق بين ذوق المرأة العربية (الشرقية) والمرأة الغربية؟

B.A.: طبعاً يوجد فرق، فأن التصميم نفسه قد يبدو مختلف بحسب أسلوب أرتدائه، ولكن أرى أن المرأة العربية تحب الألوان أكثر والفخامة وهذا ما أحب تصميمه شخصياً.

E.A.: اليوم وفي وقتنا الحالي هناك يكثر مصممي الأحذية، فما تعليقك على هذه الظاهرة؟

B.A.: نعم هناك الكثير من مصممي الأحذية ولكن الناس لا يفهمون أن هناك فرق بين الإبتكار والتسوق .. فليس كل من رسم أو صمم وصل لمبتغاه، أو إستطاع أن يسطع في هذا المجال. عندما يكون هناك الكثير من العاملين في نفس المجال يكثر التحدي والمنافسة، مما يصعّب الأمر على المصمم! 

أعتقد أن صاحب شغف لعمله يستطيع أن ينجح بالمثابرة والعمل الجيّد.

E.A.:إلى ماذا تنسب نجاحك؟

B.A.:أنسب نجاحي الى إيماني بالحفاظ على خطي وعلامتي الخاصة وإخلاصي طبعاً ،وعملي على تلبية حاجات المرأة وأعطائها ما تريد!

E.A.: وما بالنسبة للثياب والأزياء؟ هل سنراك مجددا" كمصمّم أزياء؟

B.A.: لم أنتهي بعد من تصميم الأحذية، فلدي المزيد والمزيد... أنما أحضر لتصميم مجموعة مميزة من الألبسة الجاهزة ولكنها ستكون محدودة!

E.A.: سؤال لطالما كان ببالي، إذا قصدت مناسبة ما ورأيت إمرأة ترتدي حذاء قبيح كيف تتعامل مع الموقف؟

B.A.:واجهت هذا الموقف في السابق، وكانت خلال في أحدى صالات عرضي حيث لمحت إمرأة ترتدي حذاء سيء ، فطلبت منها انتزاعه ورميته في القمامة وأهديتها حذاء" آخر!

E.A.:كلمة أخيرة:

B.A.:أنا متحمس جداً انني في دبي، وأطمح الى أن أتعرّف عن قرب لحضاراة هذه المنطقة الجميلة والمفعمة بالحياة!

حاورته ندى قباني

قد يهمّكِ أيضاً