المتميزة نسرين طافش في مقابلة حصرية مع Elle Arabia

المتميزة نسرين طافش في مقابلة حصرية مع Elle Arabia

يصفها المقربون منها بالثقافة وسعة الأفق للتعلم من كل شيء حولها وإفادة غيرها بالعلم، ذلك لتميزها بالتواضع وحبها لاكتساب العلم ومعرفة المزيد عن الآخرين. ففي حالة هذه الفنانة فنحن أمام نموذج متكامل للنجمة الحقيقية بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى ينم عن الاحترام، التواضع، وشمول المعرفة عن موضوعات تتجاوز الفن!


عُرف عن النجمة المتميزة قوة الشخصية وتقديمها أعمالا مميزة اهتمت فيها بمخاطبة المرأة وتقديم رسائل ضمنية لها بهدف التشجيع والمؤازرة، لكن ما لايعرفه الكثيرون عن نسرين أيضا اهتمامها الكبير بحياتها الشخصية واصراراها المستمر على تنمية ذاتها. لذلك، كانت لنا مقابلة معها لنتعرف أكثر على هذا الجانب الذي نرى جزءاً صغيراً منه إلى جانب معرفة رأيها في المشهد الفني الحالي في الوطن العربي.

 

ليس هناك من موقع افضل من فندق الماريوت التاريخي لتخضع فيه نسرين طافش لجلستها التصويرية لما يحمله هذا الفندق الفخم بتصميمه الداخلي وهندستة المعمارية فاخرة وتراثه العريق وروحه الملكية وغناه الثقافي المصري الذي يعكس الشخصية التي تتميز بها الفنانة نسرين - جزيل الشكر لهم!

 

فإلى نص الحديث:

 

ELLE Arabia: ما هو العمل الذي شكل نقلة نوعية في مسيرتك؟ وهل أنت راضية عمّا حققته وهل تندمين على عمل أو خطوة في المجال قمتي بها؟

نسرين طافش: أفكر في عدد من الأعمال الذين شكلوا انطلاقتي الفنية وأولهم أكيد "ربيع قرطبة" لأنه بالفعل يمثل انطلاقتي الفنية الحقيقية حيث مثلت فيه وأنا طالبة في السنة الثالثة لتأتيني الفرصة الذهبية بأن أكون في دور البطولة، كما أعتقد أن مسلسل "صبايا" ساهم بالكثير في مشواري الفني، حيث حقق شهرة واسعة حتى بين جماهير الخليج العربي، ومسلسل "جلسات نسائية" الذي ساهم في تحقيق المعادلة الصعبة لانه استطاع أن يجمع بين استحسان النقاد واعجاب الجماهير، وهناك الكثير من الأعمال الأخرى مثل "شوق" الذي نجح في نقل واقع الشارع السوري، و"التغريبة الفلسطينية" و"الانتظار" و"مقامات العشق"، وغيرها. وأشعر أن كل عمل في مشواري هو نقلة نوعية وخطوة للأمام. أما في مصر، فإن دوري في فيلم "نادي الرجال السري" مع النجم كريم عبد العزيز والنجمة غادة عادل والنجم ماجد الكدواني، ساهم في تقديمي بشكل جيد للجمهور المصري.

وأنا أعتبر نفسي راضية تمام الرضا عما حققته لكن يظل الانسان دائما في بحث عن المزيد وإحراز التقدم والنجاح المتواصل.

 

ELLE Arabia: لو لم تختاري مهنة التمثيل ما هي المهنة التي كنت اختارتيها ولماذا؟

نسرين طافش: لو لم أكن ممثلة كان من الممكن أن أختار العديد من المهن.. كان من الممكن أن أعمل في مجال الرقص أو أعمل مدربة يوجا أو ممكن أكون "شيف" لاني أحب المطبخ كثيرا أو أكون كاتبة لاني أحب القراءة والكتابة كثيرا.

 

ELLE Arabia: ما هي أعمالك المستقبلية؟

نسرين طافش: هناك عمل لي في رمضان المقبل لكن لم أوقع عقده بعد، واعتذرت عن الكثير من الأعمال التي اعتقد انها غير متنوعة وأنا معروفة انني أركز وأبحث عن التنوع وأبحث أيضا عن النصوص الجيدة التي تقترن بمخرجين كبار لأقدم أدوارا مميزة ومختلفة لأضمن للمشاهدين تقديم أعمال على مستوى عالي من الاتقان كما يتوقعون مني.

 

ELLE Arabia: ما رأيك بالمنافسة الموجودة بين ممثلي جيلك؟

نسرين طافش: المنافسة لا تعنيني على الإطلاق لإن كل ممثل أو فنان من حقه أن ينجح ويحقق لمعانا كبيرا، وكل فنان له محبينه وبصمته الخاصة التي تروق لمعجبيه، لذلك لا أعتقد أن المنافسة من الممكن أن تخدم مشواري، لكن من الممكن أن يلهمني بعض الفنانين الذين يسعدني نجاحهم.

 

ELLE Arabia: برأيك من هو نجم مصر الأول والعالم العربي (ممثل\ممثلة)، ومن هو النجم الذي تحبين أن تشكلي معه ثنائي ولماذا؟

نسرين طافش: التصنيفات لها معايير مختلفة من شخص لآخر، ووفقا لمنظور محدود، أما بالنسبة لي النجاح ممكن يرتبط بأكثر من أمر، لإنه من الممكن لشخص أن ينجح بسبب جماله، ولا يمكننا انكار هذا النجاح لإن الجماهير أحبوه لسبب ما خاص به هو وحده، وهناك آخرين ناجحين بسبب الموهبة وآخرين بسبب الكاريزما.

أحب أن أشكل ثنائي مع أي نجم موهوب وشغوف بالعمل الذي يقوم به وليس هناك اسم فنان محدد على وجه التحديد.

 

"كل عمل في مسيرتي ساهم في نجاحي وفخورة بكوني ابنة الدراما السورية"

 

ELLE Arabia: برأيك ما هو مفتاح النجاح وما الذي يضمن إستمرارية الممثلة في يومنا هذا؟

نسرين طافش: مفتاح النجاح بالنسبة لي هو كلمة سحرية وهي "المثابرة"، المثابرة تعني الانضباط والاستمرارية الذين يجعلونك غارقة في المجهود والسعي وبالتالي تنتقلين لمستوى أعلى من النجاح.

 

ELLE Arabia: بـ3 كلمات كيف تصفين نفسك؟

نسرين طافش: "واعية"، "مركزة"، "مجتهدة" وسريعة التعلم إذا من الممكن أن أضيف صفة رابعة.

 

ELLE Arabia: مثلك الأعلى ومقولة تؤمنين بها؟

نسرين طافش: استلهم النجاح والسعادة من نماذج كثيرة وليس من شخصا واحدا، لإنني من الممكن أن أتعلم من طفل صغير البهجة أو أتعلم الاسترخاء من القطط وأن أعطي وقت لنفسي أكثر لأهتم بنفسي، كما أستلهم أيضا من أساتذتي بالمعهد أو حكماء، وفي الحقيقة أتعلم من تجارب كل الناس.

 

ELLE Arabia: ما رأيك بالمرأة العربية اليوم وما الذي يميزها عن المرأة الغربية؟ وأنتِ كممثلة وامرأة يافعة، ما هي الرسالة التي توجهينها للمرأة من خلال عملك؟

نسرين طافش: المرأة العربية استطاعت أن تكسر الكثير من القيود على مدار السنوات الماضية، والآن ندخل حقبة جديدة من تطور حياة المرأة العربية. وحتى ان كان هذا التطور بطيء فهو بالفعل موجود ومحسوس. نستطيع أن نستهل حقبة جديدة للمرأة العربية في مجتمعاتنا التي كانت بطبيعتها مجتمعات أمومية وفقا للتاريخ، ونحن قادرون على خلق توازن بين أدوار الرجال والنساء.

وبالنسبة لأعمالي، أعتقد أن جميع الشخصيات التي لعبتها قدمت رسالة للمرأة، لإنني أؤيد تقديم الأعمال التي تحتوي على رسائل هادفة وليست هذه فقط التي تقوم على الترفيه بل أحبذ الجمع بين الترفية والفن الهادف. في مسلسل "جلسات نسائية" على سبيل المثال، قدمت شخصية الأم العزباء التي استطاعت أن تكون مستقلة وحرة ومبدعة، كما قمت بدور الفتاة الريفية التي تدافع عن أبسط حقوقها في مسلسل "التغريبة الفلسطينية"، وقمت بدور الفتاة الشعبية في مسلسل "الانتظار"، كما قدمت دور المرأة التي تعاني من مشاكل الانجاب وتحاول تحقيق ذاتها من خلال العمل، كما قمت بدور السلطانة "صُبح" التي كانت أحد الأسباب غير المباشرة لانتقال الحكم للأمويين في الأندلس. لذلك فإن كل عمل قدمته كان ينطوي على رسالة للمرأة، وبه قصة نجاح وتشجيع وإلهام.

 

"جميع أدواري قدمت رسائل ملهمة وتشجيعية للمرأة العربية"

 

ELLE Arabia: ما رأيك يمواقع التواصل الإجتماعي وما هي سيئاتها حسناتها؟

نسرين طافش: من الممكن أن يكون الانشغال بموضوعات غير ذات أهمية وإضاعة الوقت عليها من أكبر الأخطاء التي نقع بها في استخدامنا لمواقع التواصل الاجتماعية، لكن على الجانب الآخر هناك بعض المواقع والمنصات التي تطرح قضايا وموضوعات ايجابية وتشارك قصص ملهمة تساهم في تكوين الذات وتنميتها، وتبادل الخبرات والثقافات والمعلومات وهي من ايجابيات هذه المواقع.

 

ELLE Arabia: إذا أتيحت لك فرصة تقديم مسلسل أو فيلم وكانت لديك القدرة على إختيار أبطال العمل (رجال ونساء) من تختارين؟ لماذا؟

نسرين طافش: من الممكن أن أقوم بتجارب أداء وأقوم بالاختيار على أساسها، لانني لن أستطيع اختيار أسماء جاهزة.

 

ELLE Arabia: ما هو الدور الذي تحبين تقديمه؟

نسرين طافش: لا يوجد دور معين في بالي، ولكن أنا أشجع كل دور مميز ويضيف لشخصي وللمجتمع - لذا أي دور متكامل من سيناريو وفريق عمل ومضمون يلفتني!

 

ELLE Arabia: هل تؤمنين بالصداقات في الوسط الفني؟

نسرين طافش: أؤمن بعدم وجود قاعدة، لكن من الممكن تكوين صداقات جيدة من داخل الوسط الفني ولكنها صداقات نادرة. وبالنسبة لي، بوعي أو بدون وعي، جميع صداقاتي في الغالب من خارج الوسط الفني ولدي أصدقاء كثيرون ودائرة مقربة جدا من داخل الوسط الفني ممن لديهم الوعي ويؤمنون بمفهوم تنمية الذات.

 

ELLE Arabia: برأيك متى ينبغي ان يطلق لقب نجم على الفنان؟

نسرين طافش: من الممكن أن يكون أي شخص مشهور "نجم"، لكن ما يعنيني أكثر أن يقال عني أنني "ممثلة شاطرة" لإن النجومية سهل الوصول إليها، لكن أن تكون ممثلا قويا ولك ثقلك أمر آخر يحتاج إلى مجهود أكبر.

 

ELLE Arabia: بين التمثيل والغناء ما الفرق بالنسبة لك، واين تجدين نفسك اكثر؟

نسرين طافش: أحب الاثنين، لكن التمثيل أقرب إلى قلبي وأقدر على الجمع بين الاثنين، لانني في النهاية إبنة عالم المسرح القائم على تنوع الألوان التي يتم تقديمها من خلاله.

 

ELLE Arabia: كيف تتعاملين مع النقد؟

نسرين طافش: أتقبل النقد الموجه من أشخاص واعيين وناجحين ومميزين، عدا ذلك لا أعطي أهمية للنقد، لإن هؤلاء الأشخاص لا ينتقدونك فقط من أجل الانتقاد أو تحطيم معنوياتك وهمتك.

 

ELLE Arabia: ماذا أضافت اليك مصر، خصوصاً وأنك تتحدثين اللغة المصرية وكان لك مسلسلين بانتاج وفريق عمل مصري؟

نسرين طافش: الحقيقة أنه لا يمكن انكار أن مصر هي "هوليوود الشرق" وكان لها السبق والريادة في دخول الفن إلى العالم العربي. وأنا فخورة جدا لكوني إبنة الدراما السورية والدراما السورية هي من قدمت "نسرين طافش" إلى العالم العربي، لكن النجاح في مصر له طابع آخر ونكهة مميزة ومختلفة تمام الاختلاف، حيث أضاف إلى رصيدي حب الجمهور المصري الذواق والراقي الذي يقدر الفن.

 

ELLE Arabia: ما رأيك بالاعمال العربية المشتركة؟ وكنسرين اتفضلين العمل الموحد او الاعمال العربية التي تتضمن ممثلين عرب مختلفين يتحدثون بلهجتهم الام (لا يعتمدون على لهجة موحدة) ؟

نسرين طافش: يهمني العمل نفسه، لان هناك أعمال مشتركة حققت نجاح كبير وأخرى لم تحقق أي نجاح لخلوها من المضمون والمحتوى والقيمة.

 

"النجاح في مصر له مذاق مختلف"!

 

ELLE Arabia: ما رايك بفعاليات مهرجان الجونة الذي كان لك فيه حضور وتواجد بارز؟

نسرين طافش: مهرجان الجونة هو بالطبع مهرجان مميز عربيا، واستطاع بالفعل أن يصل إلى أعلى المستويات، ان لم يكن الأبرز على مستوى الساحة العربية، واستطاع أن يستقطب أبرز وأهم الوجوه العربية والعالمية، هذا بالإضافة إلى تقديمه مجموعة من أفضل الأفلام العربية والعالمية التي كنت أحرص على متابعتها خلال تواجدي في المهرجان.

 

ELLE Arabia: كلمة اخيرة لقراء Elle Arabia

نسرين طافش: Elle من المجلات العالمية الراقية والمفضلة والقريبة إلى قلبي لاهتمامها بعالم المرأة من جميع النواحي، ذلك غير اهتمامها بالجمال كقيمة كبيرة وعالية بجميع جوانبه الروحي والفكري، سواء في عالم التصميم والفنون وغيرهم. فشكرا للمجلة وجميع القراء، الذين أتمنى أن أقدم لهم أعمال مميزة تسعدهم دائما.

 

تعرفوا سريعاً على نسرين طافش:

 

عيد الميلاد: 15 فبراير لكنني أحتفل به يوم 14 فبراير في يوم عيد الحب

العطر المفضل: في الصباح أميل إلى العطور الخفيفة مثل لاكوست وفي المساء أميل إلى العطور الأثقل "جوي" من "ديور" و"ماجلير" وأحب العطور العربية أيضا مثل العود

المطبخ المفضل: أميل إلى المطبخ الشرقي أكثر

العلامة المفضلة: أحب جميع العلامات وأكثرهم قربا لي "ديور" "فالانتينو" "جوتشي" "فندي"

اللون المفضل: في الصيف أميل إلى الألوان الفاتحة وخاصة الأبيض وفي الشتاء أميل إلى الأحمر والأسود

المرأة العربية المفضلة: أمي

الفيلم المفضل: Love Actually

الممثل المفضل: رايان جوسلينج وليوناردو ديكابريو

المغني المفضل: حسين الجسمي، كاظم الساهر، تامر حسني، عمرو دياب، رامي عياش، وغيرهم الكثيرين مثل مطربي العراق

الهدية المفضلة: الألماس وأيضا الساعات والسيارات

 

فريق العمل:

تنسيق ملابس: بوسي الشهاوي

أزياء: ساره انسي

تصوير: محمود البحيري

تعديل: أحمد عبد الواحد

فيديو: إسلام هشام

تعديل الفيديو: عمر طارق

ألوان الفيديو: محي ياسر

مكياج: شريف طانيوس

شعر: نائل

مجوهرات: Osail Jewellery

شركة إدارة أعمال المجوهرات: Ajjour Consultancy

مجوهرات تابعة: 11_11

موقع: فندق الماريوت القاهرة

 

 

حاورتها فدى رمضان

قد يهمّكِ أيضاً