الدكتورة مناهل ثابت: كيف تصبح عبقرياً بخمس خطوات؟

الدكتورة مناهل ثابت: كيف تصبح عبقرياً بخمس خطوات؟

تعتبر ابنة اليمن الدكتورة من العقول العربية الفذة والنادرة في العالم، فهي أول امرأة تنال لقب عبقرية العالم لسنة 2013 من منظمة قاموس العباقرة العالمي، ممثلة عن قارة آسيا، لتكون أول شخصية من أصل عربي تنال هذا اللقب، كما أصبحت أصغر امرأة عربية تدرج في موسوعة العباقرة العالميين وذلك لتميزها العلمي، ولما قدمته للعالم من إضافات نوعية في مجالات علمية نادرة، مما أهلها بجدارة لتكون أول عربية تترأس جمعية عباقرة العالم، ورئيسة الجمعية العالمية للذكاء النادر. عدا عن عبقريتها تعد ثابت أول امرأة عالمياً تحصل على درجة الدكتوراه في الهندسة المالية وهي لم  تتجاوز  الخامسة والعشرين من عمرها، من جامعة ديبولي الأمريكية، وثاني امرأة في العالم حازت على الدكتوراه في رياضيات الكم  وهي لا تزال في الـ  28  من عمرها. حصدت ثابت العديد من الجوائز الإبداعية، منها جائزة الإمارات للعلماء  الشباب للعام  2013، وكذلك من الألقاب "ضليع في الرياضيات" من الجمعية العالمية للمهندسين الماليين، ولقب "المرأة العربية الملهمة".

 

عن عالم العبقرية وكيف تصبح عبقري، قالت الدكتورة مناهل ثابت أنه لا يوجد فرق بين عبقرية أو إبداع المرأة والرجل، وما تردد من دراسات حول أن المرأة لديها عقل تتفوق به عن عقل الرجل هي مجرد دراسات لم تثبت علمياً. وتقول: " العبقرية مصطلح يظنه البعض أنه مستحيل، ولكن في الحقيقة تفكير العباقرة بسيط جداً، وتوجد عبقرية هي هبة من عند الله تعالى، وأخرى مكتسبه وهي التي تتم عبر التدريب، والتفكير بشكل عبقري".

من جهة أخرى تشير ثابت أن العلماء عجزوا عن التمييز بين العقل والدماغ، فالدماغ هو العضو البشري، ومقسوم إلى فصين (الأيمن والأيسر) ويتفاعل تفاعلات عصبية كهربائية خاصة إذا حفز بمعلومة معينة، وإلى الآن لم يعرف العلماء مكان العقل بالتحديد، ولكن توصلوا إلى أن الدماغ هو مركز العقل. وحول الفرق بين الإنسان الذي يفكر والآخر الذي يستخدم ميزة الذاكرة والحفظ، تقول ثابت: "هذا الأمر يعتمد على الطاقة العقلية للشخص نفسه، فيوجد أشخاص يستخدمون الفص الأيمن وآخرين الأيسر، والبعض يستخدم كلا الفصين، وفي النهاية هي عبارة عن مقدرات بشرية عقليه، مثلها مثل الموهبة الغنائية، و الموهبة العقلية ومنها علوم الرياضيات، وكلاهما مهمان، وهما مرتبطين ببعض"

  

 

كيف تصبح عبقرياً؟

تقول د. مناهل ثابت ثمة خمس خطوات، إذا استخدمها الشخص يستطيع أن يكون عبقرياً، وهي:

- الخطوة الأولى: الإيمان بالإمكانيات العقلية:

كل إنسان لديه القدرة لأن يصبح عبقرياَ، والله ميز بني البشر بالعقل، وبالتالي كل إنسان لديه فرصه ليكون عبقرياً، وتختلف درجة العبقرية وأسلوبها وإمكانياتها من شخص لآخر، ولكنها موجودة في كل إنسان، لذلك يجب أن نؤمن بإمكانية العقل أن لديك موهبة وعبقرية.

- الخطوة الثانية: أن نجعل دماغنا هو هوايتك:

يأتي ذلك عبر تدريب العقل، والتركيز على عملية التفكير والتذكر وحل المشكلات، وهذا بدوره سوف يطور العقل، ويأتي ذلك بالقراءة والبحث وبالتالي العقل سوف يكافئ صاحبه بالتسلسلات التفكيرية التي سوف يقدمها العقل له.

- الخطوة الثالثة: استخدام الفص الأيمن والأيسر من الدماغ:

الجانب الأيسر من الدماغ هو المسؤول عن القوائم والتحليل والأرقام، والأيمن هو مسؤول عن الإبداع والحروف والألوان، وعملية الربط بين الفصين، مهمة جداً، وتأتي عن طريق التمرين، على سبيل المثال:  خذ ورق وقلم وأكتب أخضر بقلم لونه أحمر، وبالتالي هذا التمرين سوف يربط بين الفصين، وقادة العالم العباقرة يتبعون هذا الأسلوب منهم؛ نيوتن وآينشتاين، جميعهم لديهم شغف، بعضهم يقوم بمعادلة رياضية ويذهب للرسم، وهم فعلياً يعملون ويستخدمون الفصين، والعمل والوئام بين فصي الدماغ يعمل على خلق انفجار إبداعي.

- الخطوة الرابعة: أحلام اليقظة:

الحلم العبقري، وهو الحلم الذي يمكن أن يصبح حقيقة على أرض الواقع، فالعالم توماس أديسون كان حلمه ليس اختراع المصباح الكهربائي، بل كان حلمه إضاءة كوكب الأرض في الليل، وأصبح الحلم الكبير واقع. لذلك يجب أن تكون أحلامنا واقعية وبسيطة وقابلة للتنفيذ، وكذلك يجب أن يكون لها بعد نظر.

- الخطوة الخامسة: الأيمان بالقدرة:

الإيمان بالقدرة على أنك إنسان مفكر ولديك التميز والعبقرية وقائد مهما كان منصبك ووظيفتك، فالإيمان بالقدرة لا تتحكم بها الوظيفة الإدارية.

  

كيف نقوي ذاكرتنا؟

تقول ثابت أن للذاكرة تمارين وهي مهمة جداً وهي نفس العضلات، إذا مرنت تصبح أقوى، والدماغ بالتمرين يصبح أقوى ويوسع بحيث يستطيع استيعاب طاقات فكرية أقوى، ويوجد دورات وتقنية معينة، ممكن يحفز فيها الذاكرة و تقويه الذاكرة فتدخل في دورات التحفيز والتقوية ومنها تذكر الأرقام والألوان والأشكال، وكذلك القراءة محفزة جداً للدماغ على التذكر وهذا أكثر ما نعاني منه، في ضوء غياب القراءة، لذلك يجب الالتفات إلى المشكلة التي نقوم بها قبل التفكير في مشكلة النسيان ومنها الخمول الفكري.

 

كيف نخلق جيل عبقري؟

لبناء جيل عبقري، تقدم ثابت مجموعة من النصائح لأولياء الأمور والمؤسسات التربوية والقطاع المهني، تساعدهم في الكشف عن الموهوبين والعباقرة، وتقول: "توجد طرق وأساليب لاكتشاف مدى إبداع وتميز عقل الطفل، وينصح الأمهات وأولياء الأمور الاهتمام بهم وخاصة إذا لمحو هناك تميز فكري أو إبداعي في مجال معين، هنا يجب اكتشافهم سواء عن طريق المدرسة أو وزارة التربية والتعليم، وبالنسبة للعمل ثمة إدارات الموارد البشرية وهي التي تهم بالموهوبين خاصة إذا وجد موظف متميز في مجال معين، فيجب صقل هذه المواهب ليستفيد منها المجتمع والدولة".

 

رنا إلبراهيم

 

 

قد يهمّكِ أيضاً