حياة الفهد تدافع عن المعنفات

حياة الفهد تدافع عن المعنفات

بعد إطلالتها المتميزة مع النجمة سعاد عبد الله في مسلسل "البيت بيت أبونا"، تعود سيدة الشاشة الخليجية حياة الفهد هذا الموسم في الدراما الاجتماعية الخليجية "ريحانة" من كتابة حسين المهدي، والمخرج سائد بشير الهواري، الذي تعرضه MBC1 في شهر آب/ أغسطس الحالي. وقد اختارت سعاد من خلال "ريحانة" المطالبة بحقوق النساء المعنفات من أزواجهن وآبائهن، وربما من أبنائهن من دون أن تجدن قوانين وتشريعات تنصفهن. يجمع العمل نخبة من نجوم الشاشة الخليجية، منهم صلاح الملا، وزهرة عرفات، وعبير أحمد،  وعبد المحسن النمر، ومحمود بوشهري، وغيرهم. 
يرصد مسلسل "ريحانة"، معاناة المرأة وتفاعلها مع قضايا المجتمع، من خلال شخصية ريحانة التي تجسدها حياة الفهد، وهي مسؤولة عن "دار الأمان" للمعنفات، تتلقى ضريبة عملها ومطالبتها بحقوق المرأة التي تعيش حالة عدم استقرار نفسي بسبب قسوة الرجل عليها. هكذا، تجد نفسها في مرمى نيران المتضررين من مؤسستها الاجتماعية، وتصارع من أجل إنقاذ نفسها، من مؤامرة تحاك ضدها، وتخطط لاستبدالها بأخرى تتواطأ على حقوق نزيلات الدار. وتجمع ريحانة المتناقضات في شخصيتها فهي طيبة وبسيطة، وإنسانية إلى أبعد الحدود، لكنها تتحول إلى سيدة حديدية، لا تتوانى عن فعل أي شيء لحماية من تعتبرهن بناتها وشقيقاتها داخل دار الرعاية. 

قد يهمّكِ أيضاً