هل نجحت كيت ميدلتون في تنسيق إطلالتها مع زوجها؟

هل نجحت كيت ميدلتون في تنسيق إطلالتها مع زوجها؟

عاد دوق ودوقة كامبريدج لممارسة واجباتهما الملكية يوم الاثنين، بعد قضاء عطلة قصيرة مع أطفالهما، وقد مثّلا العائلة البريطانية المالكة إلى جانب الأمير تشارلز وزوجته كاميلا، خلال اليوم الأول من مؤتمر الأمم المتحدة للتغيّر المناخي COP26 لعام 2021 في اسكتلندا. 

 

اجتمع ما يقرب من 120 من قادة العالم في اسكتلندا، لمناقشة ما يقول العلماء وخبراء الصحة أنها أكبر أزمة في العالم: تغير المناخ. وجاء الاجتماع في أعقاب قمة مجموعة العشرين التي أسفرت عن نتائج متباينة بشأن المناخ، حيث فشل قادة أغنى دول العالم في الاتفاق على أهداف رئيسية، مثل تحديد موعد نهائي ثابت لإنهاء طاقة الفحم. ويلعب أفراد العائلة المالكة البريطانية دورًا رئيسيًا في قمة المناخ التي تعقدها الأمم المتحدة في الفترة الممتدّة من 31 أكتوبر إلى 12 نوفمبر، جنبًا إلى جنب مع أفراد العائلة المالكة من سلالات أخرى في جميع أنحاء العالم.

 

بدأ الثنائي الملكي ويليام وكيت زيارتهه إلى اسكتلندا، يوم أمس، بلقاء مع الكشافة الشباب في مركز ألكسندرا بارك الرياضي في دينيستون، لمعرفة المزيد عن حملتهم #PromiseToThePlanet، والتي تعلّم 57 مليون كشاف في العالم اتخاذ خطوات صغيرة ولكنها عملية ليكونوا أكثر صداقة للبيئة.

 

اعتمدت كيت لهذه المناسبة إطلالة كاجوال، ارتدت فيها كنزة سوداء بياقة عالية مع بنطلون جينز بنفس اللون وجيليه "فيست" بصيحة الأزياء المبطنة Quilted الرائجة لهذا الموسم من علامة غاني Ganni، مصنوعة من البوليستر المعاد تدويره. ونسّقت مع هذا اللوك العملي جزمة المحارب من الجلد السويدي باللون البني من علامة See by Chloé، وزيّنته بأقراط ذهبية ناعمة من تصميم دانييلا Daniella، بالإضافة إلى وشاحها الكشفي وكمامتها الواقية من فيروس كورونا بنقشة الأزهار الناعمة.

 

حضر الثنائي الملكي حفل استقبال COP26، المعروف أيضًا باسم المؤتمر السادس والعشرين للأطراف في منطقة Glasgow في اسكتلندا، حيث اجتمعت دوقة كامبريدج مع رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو. وتألقت لهذه المناسبة باللون الأزرق الملكي حيث نسّقت إطلالتها مع زوجها الأمير ويليام الذي ارتدى بدلة رسمية باللون الكحلي. 

 

اختارت الدوقة البريطانية فستان معطف بأكمام طويلة مزين بأزرار سوداء مزدوجة على الخصر من علامة Eponine البريطانية، ومزوّد بحزام قماشي خلفي. واستكملت كيت هذا اللوك الأنيق، بأكسسوارات من الجلد السويدي باللون الكحلي، وأضافت مجوهراتها الفاخرة، فيما لم تتوانى عن ارتداء قناع الوجه للوقاية من فيروس كوفيد-19. 

 

أما من الناحية الجمالية، فاعتمدت تسريحة شينيون منخفضة ومكياج يرتكز على الظلال البنية وأحمر شفاه باللون الزهري.  

قد يهمّكِ أيضاً