تعلّمي فن تنسيق السروال الواسع من كيت ميدلتون

تعلّمي فن تنسيق السروال الواسع من كيت ميدلتون

إنها حقيقة ثابتة أن نرى تعتمد إطلالات كاجوال بالجينز أو بالسروال خلال ممارسة أنشطتها الرياضية أو لقضاء بعض الوقت في الطبيعة. غير أنها بعيداً عن ذلك، لا تظهر كيت إلا بالمعاطف الأنيقة أو الفساتين أو التنانير الكلاسيكية المتوسطة الطول، والتي تحوي خزانة ملابسها على مجموعة كبيرة.

 

فلا عجب إذاً، أن نرى دوقة كامبريدج تعتمد سروال الجينز أو السروال الرسمي عند زيارة المراكز التي تتطلب منها أن تكون بتواصل مباشر مع الشعب، لكن ارتداءها في المناسبات الملكية الرسمية التي لا تتضمن أيّ نشاط رياضي أو خارجي، ليس أمراً اعتيادياً وقد بدأت كيت باللجوء إلى السروايل في الفترة الأخيرة، حيث شهدنا تغيير جذري في ستايلها الرسمي.

وقد أثبتت الدوقة البريطانية في أكثر من إطلالة، أنها ملكة الأناقة في ، لذا حاولي أن تقتبسي منها منها فن اختيارها للسروايل الواسعة وتنسيقات القطع والألوان معاً: 

 

في عام 2019، عند زيارتها لمركز الأطفال في لندن، اعتمدت كيت سروال واسع بخصرٍ عالٍ ونسقت معه بلوزة حريرية ناعمة باللون اللافندر، ذات ياقة مربوطة على العنق على هيئة عقدة فراشة. واستكملت اللوك بحذاء مخملي أسود بكعبٍ عريض وحقيبة جلدية باللون البيج.  

 

في نفس العام، وبمناسبة إطلاق كأس الملك في لندن، اختارت الدوقة البريطانية سروال تراوزر واسع بخصرٍ عالٍ باللون الكحلي مزوّد بأزرار بيضاء على الخصر، نسقت معه توب مقلّم بستايل البحارة، وتوأمت هذا اللوك الأنيق مع حذاء كحلي من الجلد السويدي بكعبٍ عريض وكلاتش باللون الأحمر.  

 

خلال إتمام إحدى مهام البستنة Chelsea Garden Show في شهر مايو من عام 2019، اعتمدت دوقة كامبريدج إطلالة كاجوال بارتداء سروال واسع يصل إلى حدّ الكاحل بطراز Culottes باللون البيج، نسقت معه قكيص أبيض بقماش مخرّم وحذاء رياضي سنيكرز باللون الأبيض، وزينت خصرها بحزام جلدي باللون البني. 

 

​ 

خلال زيارتها مركز Sunshine House Children and Young People’s Health and Development Centre في لندن عام 2019، لم تتخلّى كيت عن السروال الواسع الذي انتقته باللون الأسود وبطراز Culottes بخصرٍ عالٍ، وارتدت معه قميص منقط بالأبيض والأسود. وكمّلت اللوك بحذاء أسود من الجلد السويدي بكعبٍ عريض. 

 

في شهر أكتوبر من عام 2019 قامت كيت بزيارة متحف Natural History Museum في لندن، مرتدية سروال واسع بطراز Culottes باللون الأخضر الكاكي نسقت معه توب باللون البرغندي مخرّم على الصدر، واستكملت هذه الطلّة بحذاء جلدي بكعبٍ عالٍ بطراز اللوفر Loafer باللون البني. 

 

في شهر يانير من عام 2020، حضرت الدوقة البالغة من العمر 38 عاماً إلى متحف Thinktank Birmingham Science Museum، مرتديةً سروال تراوزر باللون الكحلي مزوّد بحزام على الخصر، توأمت معه بلوزة بياقة مربوطة على العنق على هيئة عقدة فراشة، مزينة برسومات هندسية بدرجات الأزرق الكهربائي، وأضافت حذاء بكعبٍ عالٍ من الجلد السويدي باللون الكحلي.  

 

في آخر إطلالاتها بالسروال الرسمي في شهر مارس من هذا العام، لجأت الدوقة الأم لـ3 أطفال، إلى سروال تراوزر يصل إلى حدّ الكاحل بستايل البدلة النسائية باللون الزهري، ونسقت معه سترة كلاسيكية بنفس اللون مع توب تحتي باللون الأبيض الكريمي، واستكملت اللوك بحذاء من جلد التمساح بكعبٍ عالٍ باللون الرمادي. 

 

قد يهمّكِ أيضاً