إنطلاق الدورة التاسعة من أسبوع الموضة العربي

إنطلاق الدورة التاسعة من أسبوع الموضة العربي

يعود في دورته التاسعة ليجمع تحت مظلته أكثر من 40 مصمماً بارزاً على الصعيد الدولي والمحلّي من منطقة الشرق الأوسط وأوروبا وآسيا خلال الفترة الممتدة بين 9 و14 أكتوبر، وذلك ضمن’سيتي ووك‘، وجهة الترفيه ونمط الحياة العصرية في الهواء الطلق المستوحاة من مفاهيم التصميم الفاخرة، التابعة لشركة ’مراس‘. وتُقام الفعالية في مبنى ’1422‘ الفريد وهو أول متجر للأزياء الجاهزة في العالم وأول مركز يهدف إلى الارتقاء بحضور المصممين وتسريع وتيرة نموّهم على مستوى المنطقة، حيث يحتفي أسبوع الموضة العربي بقائمة واسعة من عروض الأزياء والمتاجر المؤقتة والإطلاقات الجديدة في عالم الموضة والعروض المخصّصة من أحدث الابتكارات العالمية.

 

وتتصدر مباردة "العلامة الخضراء" الصديقة للبيئة أجندة مجلس الأزياء العربي هذا الموسم، حيث تتماشى المبادرة مع الأهداف المستدامة العالمية للأمم المتحدة وتندرج ضمن فعاليات أسبوع الموضة العربي. ويتمثّل الغرض الأساسي من هذه المبادرة في تعزيز النهج المسؤول تجاه البيئة والوصول إلى مستقبل أفضل عبر اختيار مواد مستوردة وفق مبدأ التجارة النزيهة، حيث سيقوم مجلس الأزياء العربي بدعم ورعاية دور الموضة العالمية التي تلبي إرشاداته المتعلقة بقطاع الأزياء المستدامة.

ويندرج أسبوع الموضة العربي على قائمة أفضل 5 أسابيع موضة على مستوى العالم، جنباً إلى جنب مع أسابيع الموضة في نيويورك ولندن وميلان وباريس، كما يُعدّ المنصّة الوحيدة الرائدة عالمياً في قطاع الأزياء الجاهزة، ما دفع عدداً من أبرز مصممي الأزياء من أمريكا والصين وأوروبا وروسيا إلى إطلاق أعمال تجارية لهم في دبي.

 

ويشكّل أسبوع الموضة العربي أول منصة في المنطقة تطلق مفهوم الشراء مباشرةً بعد العرض، ما يتيح أمام العملاء شراء نماذجهم المفضّلة قبل 6 أشهر. كما ستعود العروض المخصّصة مجدداً هذا الموسم لتتيح لشريحة العملاء من أعضاء المجتمع المخملي حضور معارض خاصة في صالونات حصرية بوجود المصممين، وذلك بالتعاون مع "بنك الإمارات دبي الوطني" الذي سيقدم لنخبة عملائه خدمة تحويل نقاط الولاء الخاصة بهم إلى عملات للموضة من أجل شراء ما يختارونه من منصة العرض.

 

وبالتعاون مع ’مراس‘ توسّع جدول الفعاليات الخاصة بأسبوع الموضة العربي من خلال تمديد أيام الاحتفالية حتى 26 أكتوبر، ما يحوّله إلى مهرجان كامل في رحاب ’سيتي ووك‘، يتيح أمام تجار التجزئة والمتاجر الفاخرة متعددة الأقسام المشاركة في عروض الأزياء في الهواء الطلق، والانضمام إلى المعارض التجارية والأنشطة المتنوعة داخل المتاجر، ما يمنح المتسوقين فرصة المشاركة والاستمتاع بالأجواء الاحتفالية المفعمة بالأناقة.

 

كما يُعتبر أسبوع الموضة العربي المقدم وفق ’يورو نيوز‘ أحد أبرز الفعاليات العالمية عالية القيمة التي تدعم قطاع الموضة المحلي. وتقدر قيمة هذا القطاع بأكثر من 50 مليار يورو سنوياً في الإمارات العربية المتحدة، كما تشكّل الفعالية محطة رائدة في سوق تصميم الأزياء الجاهزة في دبي والعالم أجمع.

 

وسيتخلّى مجلس الأزياء العربي، عن المفاهيم التقليدية للعروض الافتتاحية والختامية المتّبعة، وذلك لتسليط الضوء على جوهر هذه الاحتفالية بحدّ ذاتها، وزيادة الوعي في المنطقة حول أحقّية التواجد في جدول رسمي يضاهي أهم الفعاليات المشابهة كأسبوع الموضة في باريس.

 

قد يهمّكِ أيضاً