مقابلة مع رامي قاضي..شخصية مبدعة ومميزة

مقابلة مع رامي قاضي..شخصية مبدعة ومميزة

رامي قاضي ، مصمم أزياء لبناني أمريكي ، أقل ما يمكن أن نقول هو أنه عقل إبداعي مميز إكتسب شهرة عالمية سريعة.

في سن مبكرة من 25 عامًا ، في مايو 2011 ، بدأ رامي يمهد مسيرته المهنية في مجال تصميم الأزياء ، وذلك بإطلاق معرضه الخاص وافتتاح أول متجر في قلب بيروت، وذلك ليستطيع أن يقدم إبداعاته الراقية في تصميم الأزياء وصياغة القطع الفريدة التي تجذب مجموعة واسعة من السيدات المرموقات بما في ذلك الملوك.

 

بعد مشاركته في أسبوع الموضة العربي في دبي كان ل Elle Arabia فرصة إجراء هذه المقابلة معه.

 

Elle Arabia:متى قررت تأسيس علامتك التجارية الخاصة؟

Rami Kadi:كنتُ أحلم منذ سنّ صغيرة بالعمل إلى جانب مصممي أزياء مشهورين وامتلاك علامة تجارية ومشغل ومعرص خاصين بي، وبأن تشارك تصاميمي في أكبر عروض الأزياء العالمية.

لقد درستُ علم الأشعة، وساهمَت السنوات السبع التي أمضيتها بالعمل في أبرز مستشفيات الشرق الأوسط في ترسيخ حلمي ودفعي إلى العمل لتحقيقه، فقد ولدتُ لأكون مصمماً. وعندها بدأت مسيرتي المهنية في مجال الأزياء، وانطلقت علامة ’أزياء نجا سعادة‘.

ولطالما أذهلني ما تتحلى به السيدات من قوة وشجاعة وألق ورقي متميز، وشعرتُ بالرغبة بالتعبير عنهن. وبعد إطلاق علامتي الخاصة، أصبح بإمكاني أن أروي قصة فريدة عنهن في كل مجموعة جديدة.

 

 

E.A.:ما الخطوة الأولى لتأسيس علامة أزياء في العالم العربي برأيك؟

R.K.:أولاً، يجب أن يلبي المصمم المعايير الأساسية، لأن العالم العربي يشتمل على العديد من المصممين الذين يتميز كل منهم بأسلوب فريد. وكان أحد أبرز التقييمات التي وردتني بعد أسبوع الموضة العربي أن تصاميمي تستحق أن تشارك في عروض الأزياء العالمية. وفضلاً عن ذلك، يجب أن يتحلى مصمم الأزياء العربي بالجرأة والثقة بإمكانياته والدافع المتواصل لتقديم أفضل ما لديه.

 

 

E.A.:ما الأجزاء الأساسية التي تركز عليها عند تصميم الفساتين؟

R.K.:عند تصميم فستان مخصص، أسعى لأن يكون التصميم انعكاساً لشخصية وصورة من سترتديه، وأجري أحياناً بعض التعديلات على الفستان كي يلائم هوية صاحبته. وأركز دائماً على منطقة الخصر لأنها تحدد انحناءات الجسم وتُبرز جماله. كما يعد أسلوب الخياطة ذا أهمية كبيرة، وأولي اهتماماً بالغاً بأدق التفاصيل حتى في الفساتين البسيطة؛ إذ أحرص على عدم إهمال أي تفصيل من خلال استخدام أجود الأقمشة الممتازة والاهتمام باللمسات الأخيرة.

 

 

E.A.:ما الذي يستهويك في هذه المهنة؟

R.K.:تمتاز حياة مصمم الأزياء بالتجدد الدائم، إذ يجب أن يكون مبتكراً على الدوام، سواءً في تصميم أزياء جديدة، أو في إدارة فريق العمل وحل المشكلات الشخصية والتعامل مع الآخرين. وأثق بأن الإبداع يفتح العديد من أبواب النجاح.

ويخفي كل يوم تحدياً جديداً بالنسبة لي، لذا أحاول دائماً أن أبتكر أفكاراً متميزة عند تصميم تشكيلة جديدة. وتحظى تشكيلاتي بأصداء إيجابية نظراً لكونها مبتكرة على الدوام.

 

 

E.A.:كيف تصف السيدة التي ترتدي تصاميمك بثلاث كلمات؟

R.K.:إنها سيدة قوية وذات شخصية قيادية ومؤثرة. ويعد الاهتمام والتركيز على التفاصيل القاسم المشترك الأبرز بيننا.

 

 

E.A.:لماذا شاركت في أسبوع الموضة العربي وكيف تستفيد علامتك من هذه المشاركة؟

R.K.:يعد أسبوع الموضة العربي منصة ناجحة للغاية تنافس أسابيع الموضة في باريس ولندن ونيويورك. وتجمع الفعالية المصممين والعملاء والشخصيات الإعلامية والمدونين وعارضات الأزياء من مختلف أنحاء العالم. وقد ساهمت مشاركتي في هذه الفعالية بتعزيز مكانة علامتي على نطاق أوسع، فضلاً عن دورها الكبير في الترويج لعلامتي وفتح آفاق جديدة أمامها.

قد يهمّكِ أيضاً