مقابلة مع المصممة Sophia Nubes

مقابلة مع المصممة Sophia Nubes

استعرضت المصممة صوفيا نوبيس تشكيلتها المصغّرة ’صّن كوليكشن‘ والمؤلفة من قطع تحمل تدرجات اللون الأصفر لتعكس حساً عالياً ومتقناً بالإبداع والأناقة، حيث تتناغم فيها التوجهات الثورية الإبداعية مع التقنيات المبتكرة والأقمشة المختارة وفق أبحاث خاصة.


وتبوح كل قطعة باهتمام بالغ بالقصات والتفاصيل. كما تستوحي التشكيلة إلهامها من شعور جديد بالثقة والاتزان يتجلّى من خلال التصاميم الطويلة، والسترات والمعاطف الضيقة عن الخصر، والأزياء اليومية المؤلفة من عدة طبقات، وفساتين السهرة الطويلة المزدانة بشقّة أنيقة تضفي على القوام جمالاً متفرداً وجاذبية خاصة".

 

ما الذي دفعك لاختيار تصميم الأزياء كمهنةٍ لكِ؟

كانت عائلتي تعمل في تجارة الفراء، لذلك تعلمت كل شيء عن الموضة منهم منذ أن كنت طفلة، وبدأت بالعمل في شركة العائلة في سن التاسعة عشر.

 

ما الذي يستهويك في هذه المهنة؟

آفاق الإبداع اللامتناهي، فتشكيلات الأزياء وتوجهات الموضة هي فن بحد ذاته، فن لا يعرف الحدود.

 

ما هو مصدر إلهامك الأبرز؟

استقي إلهامي من نفسي ومن رؤيتي الخاصة للعالم.

 

من يعجبك من الأسماء البارزة في قطاع الموضة؟

ألكسندر فوتييه وتوم فورد.

 

انطلاقاً من كونك مصممة أزياء ناجحة؛ ما هي المفاهيم الأخلاقية التي تتبعينها خلال عملك في قطاع الموضة؟

ألتزم بقيم الفن عموماً، وأحرص على تعزيز الأفكار الفنية وتوفير فرص عمل للشباب.

 

ما الذي تعرفينه عن جمهورك المستهدف وكيف يمكنكِ التواصل معه؟

أجد متعة خاصة في تعريف الجمهور بمعايير الجودة من خلال تصاميمي وتشكيلاتي.

 

بماذا تختلف تصاميمك الخاصة بالمرأة الخليجية عن تلك التي تطلقينها لسيدات المجتمع الأوروبي؟

ليس هناك من فرق كبير، فأنا أقدم القطع الخاصة بالخليج العربي في التشكيلات الموجهة إلى أوروبا وبالعكس. خاصة وأنني أحرص على مزج الأنماط والتفاصيل.

 

ما هي التوجهات الجديدة السائدة حالياً، وكيف تبقين على تواصل دائم مع أحدث التوجهات الفنية في القطاع، خاصةً مع السرعة الكبيرة التي تتغير فيها في عصرنا الراهن؟

نسعى إلى ابتكار أنماط جديدة كل يوم على مدار العام.

 

أين تجدين نفسك بعد خمس سنوات من الآن؟

قد تصبح ’صوفيا نيوبس‘ اسماً مرادفاً لأرقى معايير الجودة في المنتجات الإيطالية

 

أخيراً وليس آخراً، ماذا تقولين لمتابعي Elle Arabia؟

أعتقد أنه يتوجب علي أن أعترف لهم بأنني أستمد الإلهام والأناقة من ثقافتهم الغنية.

قد يهمّكِ أيضاً