بصمة رمضانية في المعرض الفني للفنانة رويدا حكيم

بصمة رمضانية في المعرض الفني للفنانة رويدا حكيم

فرشاتها وألوانها هما انعكاس لشخصيتها ولطافتها ورصانتها، هي الفنانة التشكيلية اللبنانية التي تنتقل بين طيات الخيال الفني وغياهب سحره اللامحدود.

 

بشغف وعشق للفن وبمزاجٍ فرح، تعزف أناملها أجمل الألحان بالفرشاة والألوان، وهذا ما تحكيه لوحاتها الفنية المعلقة على الجدران في معرضها التشكيلي الثاني الذي سيقام في "رويدا انتيريورز"، وبهذه المناسبة صرحت رويدا حكيم قائلة:" من خلال معرضي الفني الثاني في دبي أحببت ان أقدم مجموعة لوحات فنية رمضانية خاصة، أتت من وحي شهر رمضان المبارك والذي يحمل العديد من القيم والخير والبركات".

 

 

وتتضمن هذه المجموعة لوحات فيها كلمات من الخط العربي العريق، بالإضافة إلى لوحات أخرى تحتوي على كلمات باللغة الإنكليزية. وجزء من مجموعة الربيع والصيف، وهي مجموعة من اللوحات الغنية بألوان فرحة وزاهية استوحتها من روح الطبيعة بما فيها من طيور ٍوفراشات، ومن جمال مدينة دبي الساحرة ليلاً ونهاراً.

 

اتسمت رويدا حكيم بمهارات عالية وقدرة على التعبير في موضوعات مختلفة، ترجمتها في لوحات فنية تجريدية ممزوجة بمشاعر من السعادة والإيجابية، وهي لوحات أبدعت فيها ورسمتها بدقة، الأمر الذي توجّ مشوارها الفني بمعارض مميزة.

تدير رويدا حكيم العديد من الشركات العقارية في دبي بالإضافة إلى شركة رويدا للتصميم الداخلي، وهي شركة تصميم راقية مقرها دبي متخصصة في التصميمات الداخلية الفاخرة والتي من خلالها كانت تبيع لوحاتها مباشرة إلى عملائها من عشاق الفن والتصميم الداخلي.

 

ويستمر هذا المعرض الفريد من نوعه من تاريخ 5 مايو ولغاية 16مايو 2019 في "رويدا انتربورز، أبراج بحيرات جميرا، كلستر Y , JBC3, مكتب 2903". حيث تعرض مجموعة أعمال رويدا الفنية الجديدة للزوار من متذوقي ومحبي الفن الراقي، التي تضم لوحات فنية منها لوحة بعنوان" ليالي رمضان" وهي عبارة عن عمل يجسد ليالي مدينة دبي في شهر رمضان الكريم، وغيرها الكثير من اللوحات المميزة والجديدة المبدعة.

 

يتيح المعرض الثاني لأعمال الفنانة التجريدية رويدا حكيم، الفرصة لعشاق الفن لرؤية العالم الفني الخاص برويدا والتي دخلت إليه بموهبة وحب فوجدت لنفسها مكاناً في عوالم الاكتشاف والرسم.

قد يهمّكِ أيضاً