زوجان ينفقان 50 ألف دولار لاستنساخ كلبهما

زوجان ينفقان 50 ألف دولار لاستنساخ كلبهما

أنفق زوجان 50 ألف دولار لاستنساخ كلبهما الأليف بعد تضحيته بنفسه لإنقاذ حياتهما من هجوم أفعى سامة.

 

وكلف الزوجان ”ديفيد“ و“أليسيا تشيرهارت“، من مدينة اسكونديدو في ولاية كاليفورنيا الأمريكية ، شركة ”فياجين“ باستنساخ حيوانهما المفضل ”لابرادور مارلي“ (12 عامًا). فقد وجدا ألم خسارته لا يحتمل، مما دفعهما لاستنساخه على الرغم من ارتفاع نفقة العملية، حسب صحيفة ”مترو“ البريطانية .

 

وأصبح الزوجان المالكين الفخورين للحيوان المستنسخ ”زيغي“، والذي أحباه أكثر مما كانا يتوقعان، حيث قالت ”أليسيا“: ”لديه نفس الشخصية، ويلعب نفس اللعبة، ويفضل نفس الألعاب“، وقال ديفيد : ”أصبح زيغي نسخة أفضل من كلبنا المفضل، فهو يشبه في كل شيء“.

 

وأوضح ديفيد أن فكرة استنساخ ”لابرادور“ جاءت عندما أنقذ حياة ”أليسيا“ من عضة أفعى متوحشة، حيث كانت أليسيا حاملاً في الشهر الرابع عندما وثب ”لابرادور“ أمامها وهي تجلس ليحفر ويخدش الأرض بجوار يدها لينتزع الأفعى قبل أن تصيبها.

 

وأضافت أليسيا: ”كان ذلك حقاً موقفاً رهيباً، فقد كنت أركز على التقاط غصن شجرة لألعب به مع لابرادور، ولم أر الأفعى إلا عندما بدأ لابرادور في حفر الأرض ليلتقطها“.

 

وتوفى الكلب بسبب لدغة الأفعى، مما دفع الزوجين للتفكير في استنساخه مهما كانت التكلفة لاستعادته في حياتهما.

قد يهمّكِ أيضاً