تعرفي على أصغر كاميرا في العالم!

تعرفي على أصغر كاميرا في العالم!

في حين يركز البشر حاليًا على اختراع كاميرات أكثر دقة وكفاءة، توجهت بعض الشركات إلى ما هو أبعد من ذلك، عن طريق التركيز على حجم الكاميرا بحد ذاتها ومحاولة ابتكار كاميرات بأحجام بغاية الصغر من جهة، وقادرة على التقاط صور مفيدة في مجال عملها من جهةٍ أخرى.

 

في هذا السياق تأتي شركة “آمنيفيجين” الأميركية للتكنولوجيا التي اقتحمت عالم غينيس للأرقام القياسيّة في مقدمة الشركات التي حققت نجاحًا باهرًا.

 

برزت ” آمنيفيجين ” عبر كاميرا “أو في إم 6948” المصنّفة كأصغر كاميرا في العالم على الإطلاق متاحة في الأسواق، وطورت الشركة الكاميرا لأهداف بعيدة عن تحديات الدقة العالية والجودة الخارقة، حيث كان التحديّ المطلق هو التوصّل إلى أصغر حجم ممكن تقنياً يتماشى مع أغراض طبيّة وبحثيّة.

 

لا يتجاوز حجم كاميرا “أو في إم 6948” الإجمالي مليمتراً واحداً، ويبلغ طولها وعرضها 0.5 مليمتر، أما ارتفاعها فيساوي 0.2 مليمتر، وهي قياسات تجعلها أشبه بذرّة رمال، ويعتبرها المطوّرون مثالية لالتقاط الصور داخل جسم الإنسان.

 

تأتي دقة هذه الكاميرا بـ 200 × 200 بيكسل، وبقدرة على التقاط الصور في درجات حرارة تتراوح بين 20 و70 درجة مئوية. وهي مواصفات غاية في الجودة بالنسبة لحجمها. ويمكن لها التقاط ثلاثين صورة في الثانية الواحدة، وهو ما يجعلها مثالية لفحوصات المخ وأمراض العيون والأنف والحجرة، وكذلك أمراض القلب والعمود الفقري وأمراض النساء.

 

وأكّد الباحثون أن هذه الخصائص ستُتيح تصوير مناطق كان يتعذّر الوصول إليها سابقاً داخل الجسم، كما ستسمح للأطباء بوصول تشريحي أعمق.

قد يهمّكِ أيضاً