اخفى اسمه الحقيقي عن زوجته 12 عاماً

اخفى اسمه الحقيقي عن زوجته 12 عاماً

يقوم الكثير من الأشخاص بإخفاء أسمائهم حين يتعلق الأمر بالرغبة في الهروب من أمر ما كالسجن، أو قضاء دين... ولكن ما حدث مع سيدة إيرانية، وُصف بالأمر الأكثر غرابة عبر انتشار القصة على منصات التواصل الإجتماعي المخلتفة.

 

فقد أخفى رجل إيراني هويته الحقيقية عن زوجته طوال مدة زواجهما، واستخدم عند الزواج منها وثائق منتحلة. وفي التفاصيل، التي ذكرتها الكثير من التقارير الصحافية، فقد اكتشفت المرأة الإيرانية، المقيمة في دبي، أنها لا تعرف اسم الرجل الذي تزوجته مدة 12 عاماً.

 

التفاصيل المثيرة لا تتوقف عند ذلك، فقد كانت المرأة، التي تبلغ من العمر 38 عاماً، قد طالبت زوجها مراراً وتكراراً بإصدار بطاقة هوية وجواز سفر لابنهما البالغ 12 عاماً، لكنه ظل يتهرب، وبعد ضغوط عليه اعترف لها بأنه انتحل شخصية رجل آخر منذ زواجه منها، كونه لم يكن يملك أي وثائق باسمه الحقيقي.

 

تقدمت المرأة بطلب للطلاق، وخلال جلسة استماع له في محكمة جنايات دبي، بدولة الإمارات العربية، قالت: " زوجي قدم نفسه لي في عام 2007 باسم مختلف، ذهبنا إلى محكمة دبي الشرعية للزواج وقدم بطاقة هوية تحمل صورته واسم منتحل".

وتابعت: "بعد الطلاق، ظللت أطالبه بجواز سفر لابننا، لكنه ظل يماطل، وبعدها اعترف لي باسمه الحقيقي، فتوجهت للشرطة وأبلغت عنه، على الفور".

 

من جانبه، اعترف الرجل في التحقيقات بانتحاله هوية شخص آخر، لافتاً إلى أن عائلة زوجته السابقة كانت تعرف حقيقته حين تقدم للزواج منها.

 

ووجهت النيابة العامة للرجل تهمة ارتكاب جنايتَي التزوير في محرر رسمي واستعماله، وجنحة تقديم بيانات شخصية كاذبة لموظف عام.

قد يهمّكِ أيضاً