7 نصائح لحماية بشرتك بعد سنّ اليأس

7 نصائح لحماية بشرتك بعد سنّ اليأس

يسبب انقطاع الطمث بعد سنّ الخمسين، العديد من التغييرات على بشرتك. يتوقف جسمك عن إنتاج الكثير من الكولاجين، تفقدي بعض الدهون تحت جلدك وتنخفض مرونة بشرتك. هذا، بالإضافة إلى الجفاف الناجم عن التغيرات الهرمونية، يمكن أن يسبب الترهل، خاصة حول الرقبة والفك والخدين، والخطوط الدقيقة والتجاعيد. لذا، تحتاج البشرة إلى عناية خاصة لا يمكن إهمالها. 

إليكِ 7 نصائح لحماية بشرتك بعد سنّ اليأس: 

 

نظفي بشرتك

يعتبر التنظيف من أهم ، خاصة مع تقدمك في العمر حيث تعاني بشرتك من الجفاف، يمكن أن تستفيد بشرتك بشكل خاص من الرطوبة الزائدة. المفتاح هو استخدام منظف مناسب للبشرة الجافة. لذلك، اختاري تركيبة كريمية ترطب بدلاً من الرغوة أو المنظفات الهلامية، والتي يمكن أن تزيل الرطوبة.

 

رطبيها 

عند بلوغ سنّ اليأس، تصبح بشرتك أكثر جفافاً لأن الغدد الدهنية ليست نشطة. حاولي أن تمنحي بشرتك مزيدًا من الترطيب باستخدام كريم أثقل. تجنبي الاستحمام بالماء الساخن لفترة طويلة وضعي المرطب بينما لا تزال بشرتك رطبة. يساعد ذلك على تعزيز الترطيب.

 

 

ما زلت بحاجة إلى عامل حماية من الشمس

على الرغم من أن سرطان الجلد والتجاعيد ناتجة عن التعرض المفرط لأشعة الشمس في العشرينات والثلاثينيات والأربعينيات من العمر، ما زلت بحاجة إلى حماية بشرتك. لماذا؟ قد يكون للبشرة حماية طبيعية أقل مما كانت عليه عندما كنت أصغر سنًا. لذا ابحثي واقي من الشمس بدرجة حماية 30 أو أعلى، واستخدميه كل يوم.

 

حاربي تجاعيد البشرة

تظهر التجاعيد البشرة بسبب أضرار أشعة الشمس الزائدة على مر السنين، بالإضافة إلى التغيرات الهرمونية لانقطاع الطمث. مع انخفاض مستويات الهرمونات مع تقدم العمر، يمكن أن يغير ذلك جودة بشرتك ويزيد التجاعيد سوءًا. قد تكون التجاعيد أكثر وضوحًا عندما تكون بشرتك جافة، خاصة مع تقدمك في العمر. استخدمي المرطب على وجهك وخط الفك والرقبة كل يوم، وابح عن منتجات العناية بالبشرة المصممة للمساعدة في محاربة الخطوط الدقيقة والترهل. 

 

عالجي البقع الداكنة

يمكن أن تبدو البقع العمرية على الوجه واليدين والصدر أكثر وضوحًا بعد سن اليأس. ساعدي في منع ظهورها باستخدام واقي الشمس كل يوم. هل أنت تعانين منها حالياً؟ عالجيها بمنتجات التقشير التي تزيل خلايا الجلد الميتة وتخفف بالتالي ظهور البقع الداكنة. يمكن أن تساعد منتجات في تلاشي البقع. يمكن أن يساعد التونر أيضًا في توحيد لون البشرة.

 

تناولي مضادات الأكسدة

يمنح الكولاجين بشرتك نضارتها وشبابها ويحافظ على بشرتك مشدودة. مع انخفاض مستويات هرمون الاستروجين، ينخفض ​​أيضًا الكولاجين في بشرتك. قد يساعد تناول الأطعمة المحتوية على مضادات الأكسدة في تقوية بشرتك من الداخل إلى الخارج. ابحثي عن الفواكه والخضروات ذات الألوان الزاهية وحاولي أن تتناولي كل لون من ألوانها يومياً.

 

مارسي التمارين الرياضية

التمارين الرياضية مفيدة ليس فقط من أجل شدّ وبناء عضلاتك، إنما تساعد بشرتك بطريقتين. أولاً، تخفف التوتر وثانياً تعمل على تعزيز الدورة الدموية، والتي تبدأ في التباطؤ مع تقدم العمر. يمكن أن يساعد الأكسجين الزائد وتدفق الدم بشرتك على أن تبدو أكثر إشراقًا وصحة.

 

5 طرق لعلاج مشاكل البشرة بعد سن اليأس

قد يهمّكِ أيضاً