5 نصائح للتعامل مع الشعر المتساقط خلال العلاج الكيميائي

5 نصائح للتعامل مع الشعر المتساقط خلال العلاج الكيميائي

يعد العلاج الكيميائي من مرض سرطان الثدي وغيرها من الأمراض السرطانية، من أكثر المراحل النفسية صعوبة وأكثرها تأثيراً على مظهر المرأة الخارجي، نظراً لما يسببه من ، ولعل هذا الأمر يسبب إحراجاً وإزعاجاً لها. وبما أنه لا يوجد علاج يضمن عدم تساقط الشعر خلال فترة العلاج الكيميائي أو بعدها، إن أفضل طريقة للتعامل مع هذه الحالة هي التخطيط المسبق قبل العلاج.

 

إليك 5 نصائح جمالية من شأنها أن تساعدك على المحافظة على مظهرك الجميل رغم تساقطه الوشيك:

 

 

 

لا تكوني قاسية مع شعرك

لا تستخدمي صبغات الشعر ولا أدوات التصفيف أو التجعيد، فقد يعمل ذلك على إضعافه. قوّي شعرك لتزيادة فرص بقائه على رأسك لأطول فترة ممكنة.

 

اختاري المنتجات المناسبة للعناية بشعرك

تجنبي الشامبو الذي يحتوي على العطور أو الكحول أو حمض الساليسيليك واستعيني بشامبوهات تلطيفية لفك تشابك الشعر لتجنب الحاجة إلى تسريحه بقوة.

 

قصي شعرك

يبدو الشعر القصير أكثر كثافة من الشعر الطويل. فإذا قمت بقصته فلن يلاحظ أحد أنك تفقدينه. كذلك، سوف تتقبلين مظهرك أكثر بعد تساقط شعرك بالكامل، إذا كنت تملكين شعراً قصيراً.

 

خططي لاستخدم غطاء الرأس

فكري إذا كنت تفضلين استخدام الشعر المستعار أو الأوشحة أو القبعات. حاولي تجربة ستايلات مختلفة وجديدة في وقت مبكر، كي لا يغدرك الوقت لاحقاً وتضطرين إلى شراء قطعة لست مرتاحة لارتدائها أو لا تليق بك.

 

حققي نمو سليم لشعرك

لتعزيز نمو شعرك بعد العلاج، عليك اتباع نظام غذائي متوازن يحتوي على الفيتامينات والمعادن (الحديد والزنك والماغنيزيوم) الضرورية لإعادة بناء الشعر ونموه. ضعي على قائمة طعامك العدس، التونة، الدجاج، اللوك، الخضار الخضراء، الموز وغيرها.

 

 

قد يهمّكِ أيضاً