تجنبي تطبيق مرهم الشفاه بواسطة الأصابع

تجنبي تطبيق مرهم الشفاه بواسطة الأصابع

يعد مرهم الشفاه أو مرطب الشفاه من المستحضرات التي تستخدمها المرأة لتغذية الشفاه بعمق، وغالباً ما يحتوي على عناصر غذائية مفيدة لصحة الشفاه، إذ يساهم في ترطيبها ومنعها من التشقق والجفاف. يأتي هذا المستحضر على شكل قلم أو وعاء بلاستيكي صغير، ولا شك أنه لا يمكن التغاضي عن ترطيب الشفاه لاسيما في الشتاء حيث تتعرض للجفاف والتشقق. لذا، تلجأ الكثيرات إلى غمس أصابعهن في مرهم الشفاه وأحياناً دون غسل أيديهن، لإنقاذ شفاههنّ وتجنب الأضرار التي قد تصيبها نتيجة العوامل الخارجية.

لكن معظمنا لا يدرك الخطر الذي يمكن أن يسببه، مجرد بواسطة الأصابع. إليك أبرز الأسباب التي تجعلك تتجنبين إستخدام مرهم الشفاه بواسطة الأصابع.

 

علامَ تقلقين؟

عندما تطبقين مرهم الشفاه بيدين متسختين، تعملين على إدخال البكتيريا والفيروسات والجزيئات الصغيرة المتواجدة على أصابعك إلى الجسم عن طريق الفم. إذا كنت تعتقدين أنه ليس عليك القلق حيال ذلك لأن مرهم الشفاه خاصتك يحتوي على مواد تمنع نمو البكتيريا، تكونين مخطئة لأن البلسم لن يحميك من البكتيريا الموجودة على أصابعك أثناء تطبيق المرهم.

 

ماذا تتوقعين؟

حين تلمسين الأبواب أو أزرار المصعد أو مقود السيارة أو حتى هاتفك المحمول، تلتقط أصابعك آلاف الأنواع من البكتيريا المضرة مثل streptococcus أو staphyloccus، التي إذا تمت الإصابة بها يمكن أن تسبب أمراض عديدة من بينها الإلتهاب الرئوي والتهاب السحايا والتهاب اللفافة الناخر الذي يدمر العضلات والجلد والأنسجة السفلية.

 

هذا ما يحصل

إن وضع مرهم الشفاه في حقيبة اليد، يساهم في حمله أعداد لا تحصى من الجراثيم والميكروبات المنتشرة في الحقيبة. لهذا السبب، ننصحك بغسل يديك في كل مرة ترغبين فيها بتطبيق مرهم الشفاه، لاسيما وأن العديد من التركيبات تشكل أرض خصبة لنمو البكتيريا. كلما حافظت على المستحضر من الجراثيم والميكروبات، كلما منعت جسمك من التقاط الأمراض.

 

اليك أبرز أخطاء أحمر الشفاه

 

قد يهمّكِ أيضاً