دلّلي يديك مع Hermès

دلّلي يديك مع  Hermès

فصل جديد من كتاب الجمال يمكنك قراءته مع مجموعة الجمال "أيدي" من Hermès هيرمس للعام 2021، هذه المجموعة التي تلتقي فيها الرعاية بالجمال في تناغم کامل من البراعة والحرفية العالية التي تتميز بها الدار، من خلال تقليد عريق ترجمته أصابع الحرفيين بذكاء عال يعزز الإبداع والجمالية. وما مجموعة "أيدي" من هيرمس إلا تجسيد للّمسات الجمالية للعناية باليدين والتعبيرعن تقدير الدار لهما يوميًّا وتجديد بريقهما، تناغمًا مع قول أرسطو الذي رأى ان اليدين هما انعكاس الذات وتعبران عن الرابط بين القلب والعقل والعين.

 

ففي مشاغل هيرمس، تبتكر اليد وتجمّل، وتبين جمال اللمسة، فهي حدسية وموهوبة وثمينة، ومرتبطة بتقاليد عريقة لا يمكن فصلها عن الفروسية وفن السراجة لدى الدار. وفي هذا الإطار تقول مديرة الإرث الثقافي لدى هيرمس Menehould de Bazelaire منهولد دو بازولير "حين يتسلّل الارتباك إلى ذهني، أعتمد على يدي التي تعرف ما يجب فعله " ففي هيرمس، تعتبر اليد فناناً بارعاً صاحب إلهام فريد.

 

مجموعة " أيدي" الجديدة والمميزة، تضم مزيجاً شخصياً وعمومياً في آن معا من الأدوات الجمالية التي تجمع بين الرعاية والألوان، وهي تتوزع بين الكريم المتكامل للعناية باليدين، إلى الزّيت المغذي للأظافر والجلد المحيط بها، بالإضافة إلى قاعدة الحماية، وطلاء الأظافر، وطلاء الطبقة العليا (توب كوت)، الى جانب مجموعة المبارد.

 

على ماذا ترتكز مجموعة "أيدي"؟

على غرار الوجه، تعبّر اليد عن أفكارنا ومشاعرنا، وتجسّد اللّمسات والإبداع وتختصر الروح التي تمتاز بها دارهيرمس، وبما ان اليد فريدة وشمولية ومرتبطة بتقاليد وقيم عابرة للزمن بحسب مفهوم هيرمس فهي الأداة الأهم والمفضلة لدى الدار، من هنا ترتكز مجموعة " أيدي" على الجوهر الطبيعي والراقي للّمسة الأولى، فهي صمّمت لتكون أغراضًا حميمة وجوهرية، وتضم:

 

 

أنبوب كريم اليدين المتكامل

دلّلي يديك وأظافرك مع أنبوب كريم اليدين المتكامل في مجموعة " أيدي"، الذي يمتاز بالنقاء العالي والفاعلية الكبيرة. هذا الكريم بعتبر استثنائيّا بمكوناته وبخصائصه المهدئة والموحدة التي يستمدها من حمض الهيالورونيك ومشتقاته، والتي ترطب البشرة لفترة طويلة. يذوب هذا الكريم في البشرة بفضل ملمسه الشبيه بالبلسم والمعزز بزبدة الشيا وتتشربه البشرة بسرعة، فهو يدلّل اليد وصولاً إلى أطراف الأظافر.

 

هذا الكريم المتكامل لليدين الذي يمتاز بجرأته، تفوح منه رائحة الأريج الذي يعانق خشب الصندل الأنيق، مجسّدًا أعلى معايير الترف في البساطة "على ما أشار بيير هاردي مبتكر أغراض الجمال في هيرمس والمدير الإبداعي في قسمي الأحذية والمجوهرات.

 

الزيت المغذي للأظافر والجلد المحيط بها

يعمل هذا الزيت على تغذية الأظافر وحمايتها من العوامل المضرّة الخارجية من خلال خمسة زيوت تمتاز بخصائصها المعروفة، تتضمن الصيغة المغذيات الضرورية لتغذية الأظافر والجلد المحيط بها وترطيبها وتقويتها، بالإضافة إلى حمايتها من الجفاف. يعمل الزيت أيضاً على ترطيب الجلد المحيط بالأظافر وتنعيمه، ويمتاز بسهولة الاستخدام نظراً لكونه غير دهني، ويجهّز الأظافر للطلاء.

 

طبقة المينا الأساسية

لحماية الأظافر مع تعزيز إشراقها، وإضفاء قوة قبل البدء بالطلاء، اليك هذا المنتج المكون من 69% من المكونات الطبيعية، وأضيفت إليه حبيبات صمغ المستكة (.Pistacia lentiscus L) الثمينة. فهو يمتاز بملمسه الناعم ولونه الأبيض الشفاف الذي يوحد الأظافر ويحميها، ويجعلها ناعمة، حريرية وجاهزة للحفاظ على استدامتها للألوان.

 

طلاء الأظافر

24 درجة، هي ألوان طلاء الأظافر من هيرمس، التي أصبحت في متناول يديك اليوم، وهي مستوحاة من ألوان الميناء وظلالها وحدتها وإشراقها. وقد توفرت بهذه الدرجات، تيمّناً بالمبنى رقم 24 في شارع فوبور سانت اونوري، Faubourg Saint-Honoré - عنوان هيرمس في باريس منذ العام 1880.

 

هذه الدرجات تتراوح بين عشرات الألوان الزرقاء لابتداع درجات غنية بطبقات دقيقة ومتعددة، إضافة إلى مجموعة من الألوان النقية التي تتراوح بين الحمراء والوردية والخضراء، وتجعل الحياة تشعّ في أوصال الأظافر حين تكتسي بها.

إشارة الى انه يمكن وضع الألوان بسهولة بفضل الفرشاة الدائرية الطويلة واللّينة لنتيجة دقيقة وموحدة وطويلة الأمد.

 

طلاء الطبقة العليا (توب كوت)

لأظافر ذات ملمس مستدام فائق اللمعان، اليك طلاء الطبقة العليا او التوب كوت، من مجموعة "أيدي"، فهو يشكّل اللّمسة الأخيرة، ويعزّز لون الطلاء، ويساعده على اللمعان، فتبرز اليد بحرّية مطلقة داخل هذه الهالة المذهلة، وتتباهى بجمالها الطبيعي وصولاً إلى أطراف الأنامل.

هذه الصيغة الخاصة صنّعت في فرنسا، ولحمايتها من النور تم اختيار زجاجة مصقولة سوداء اللون، وتم وضع اللون في قوقعة حمائية حفاظاً على استدامته.

 

مبارد الأظافر

مجموعة " أيدي" من هيرمس لا تكتمل إلا بمبارد الأظافر، لما لها من أهمية على جمال الظفر وتحديد شكله. فهذه المجموعة تتضمن 12 مبرداً للأظافر من خشب الحور، بحجم متميز ولون لا يقاوم.

المبرد الذي يعتبرأحد أصغر الأغراض التي تصنعها الدار، يتضمن كل منه جانبين: جانب بیج وآخر برتقالي، يمكن استخدام الجانب الأول ذات الدقة العالية لإعطاء الظفر الشّكل المجدّد، بينما يستخدم الجانب الثاني لبرد الظفر بسرعة.

أما العلبة فقد تم اختيارها بحجم مثالي وبلون برتقالي، مع الإشارة الى ان المبرد يتشابه على المستوى العملي مع الاوشحة الحريرية الجديدة ذات الوجهين والشالات المصنوعة من الكشمير او الجلد.

 

علبة أنيقة لزجاجات الطلاء

تتّشح العلبة التي تحمي الأدوات الخاصة بهذا الطقس، بأناقة لافتة، فهي تتضمن ثلاثة أقسام يجمعها لجام قابل للتعديل، وكأنها صندوق كنز ابتدعته أيدي حرفيي الجلد لدى هيرمس. هذه العلبة تختصر حماس الطفولة في هدية جلدية ملونة، وتضم بين ثناياها طقساً سحرياً، من 24 لوناً من طلاء الأظافر، بالإضافة إلى زيت الجلد المحيط بالأظافر والطبقة الأساسية والطبقة العليا.

 

أما في ما يتعلّق بألوان هذه المجموعة، فهي تمتاز بالتفاعل البصري بين اللّونين الأبيض والذهبي اللذين تم اختيارهما للعبوات والأغطية، بالإضافة إلى الأشكال النقية والمميزة التي تبث الحياة في فن الجمال المشوب بالفائدة. ويبرز شعار أكس ليبريس ex-libris الشهير لدى هيرمس كمقدمة للّمسات والمواد التي تقدمها المجموعة الجديدة.

 

اليد ماهرة في لمسات العناية، فقد جعلت من المواد رفيقتها، لتجسد قول جان لوي دوما: "لدى هيرمس تكرم اليد المواد، ولكن ماذا لو كان بإمكان المواد أن تكرم اليد؟" اذًا اختاري مجموعة " أيدي" من هيرمس التي تكرّم اليد وتبثّ الحياة جمالاً ونعومة فيها.

قد يهمّكِ أيضاً