هل تعيد جي لو صيحة الهايلايت العريض؟

هل تعيد جي لو صيحة الهايلايت العريض؟

لعلّك تفكرين مع بداية هذا القرن الجديد أن جميع صيحات الموضة والجمال ستتغير، إلا أن النوستالجيا أو الحنين إلى الماضي، ظاهرة ملفتة للأنظار في . بدءاً من تسريحات الشعر المرفوعة المحدّدة لملامح الوجه وصولاً إلى الغرّة الجانبية، نستعيد ذكريات الثمانينات والتسعينيات الأكثر شعبية وجاذبية وأنيقة.

 

تعود خصلات الهايلايت بقوة هذا الموسم، والدليل إطلالة النجمة جينيفر لوبيز التي شاركت مؤخراً صورة سيلفي على صفحتها الخاصة على موقع إنستغرام بنية إبراز طلاء أظافرها الجديد باللون الأصفر النيون، لكننا لم نتمكّن من إشاحة نظرنا عن تسريحة شعرها المرفوعة وتحديداً خصلات الهايلايت العريضة من وحي التسعينيات.

 

يبدو أن جي لو استغنت عن لون شعرها البني العسلي المائل إلى الأشقر، ولجأت إلى خصلات الهايلايت العريضة. هل يعني هذا أن صيحتي الأومبري والبالياج أصبحتا من الماضي؟ بالطبع لا، تعتبر لوكات الشعر هذه كلاسيكية، ويبدو أنها ستكون رفيقتنا لفترة طويلة.

 

تضفي صيحة الهايلايت العريض Chunky highlights لمسة مشرقة إلى وجهك، لاسيما إذا كنت صاحبة بشرة سمراء كجينيفر لوبيز، وتمنح شعرك لمعاناً صحياً وتساهم في تعزيز حجمه، فيبدو وكأنك أمضيت أيام تحت أشعة الشمس.

 

نُعلم كل سيدة ترغب هذا الصيف، بالحصول خصلات الهايلايت البارزة Chunky highlights المستوحاة من حقبة التسعينيات، أن الشعر يحتاج إلى عناية خاصة بعد صبغه، باستخدام الماسكات المرطبة والمعالجة حتى لا تؤدي الصبغة الفاتحة إلى تلفه وإجهاده. كما يتحتّم عليك، في حال اعتمدت هذا اللوك، زيارة صالون الحلاقة كل 3 أسابيع تقريباً، لعمل رتوش على الجذور التي قد تبدأ بالظهور.

قد يهمّكِ أيضاً