تعرّفي إلى مزايا السردين المعلّب وكيفية استهلاكه

تعرّفي إلى مزايا السردين المعلّب وكيفية استهلاكه

في البداية، يجب الإشارة إلى أنّ هو مصدر جيد للكالسيوم. بالفعل، فإنّ هذا المعدن موجود في حسك سمك السردين المعلّب وبالتالي من الضروري أن نستهلكه كاملاً. بالإضافة إلى ذلك، فإنّ كمية 100 غرام من السردين توفر لنا نسبة من الكالسيوم موازية تقريباً لتلك التي نجدها في نصف كوب من الحليب.

 

 

- ينتمي السردين إلى عائلة الأسماك الدهنية. من هنا، فهو غني بالمواد الدهنية والأوميغا 3، بشكل أساسي، المعروف بأهميته لصحة القلب والشرايين.

 

– يحتوي السردين المعلّب بالزيت على ضعف كمية السعرات الحرارية التي نجدها في السردين الطازج. بالتالي، فإنّ 100 غرام من السردين المعلّب بالزيت تعطينا 200 سعرة حرارية تقريباً. لذلك، بالإمكان تناول السردين المعلّب بالليمون الحامض ودون زيت والذي يحتوي على نسبة أقل بكثير من السعرات الحرارية.

 

– يُعتبر السردين مصدراً جيداً للفيتامينات (D وB12 بشكل أساسي) وللمعادن بما في ذلك الكالسيوم (بالطبع) والحديد والزنك والنحاس.

 

– إنّ محتوى الصوديوم في السردين المعلّب يختلف بين علامة تجارية وأخرى. من هنا، فإنّ القيام بغسل السردين قبل استهلاكه يمكن أن يساعد في التقليل من هذا المحتوى من الصوديوم.

 

– أخيراً، وبغية حفظ هذا المنتج بشكل أفضل والمحافظة على كامل نكهته وقيمته البيولوجية، من المستحسن القيام بقَلب علبة السردين رأساً على عقب وبشكل منتظم.

 

 

 

لمزيد من المواضيع المتعلقة بالتوعية الغذائية، الرجاء زيارة الموقع الخاص بـ On Diet Now "أون دايت ناو" لصاحبته الباحثة في علم التغذية السيدة دنيز أبو جمرة: www.ondietnow.me

أو عبر فايسبوك على الرابط التالي: https://www.facebook.com/ondietnow

 

دنيز أبو جمره
باحثة وناشطة في علم التغذية
On Diet Now: تطبيق التوعية الغذائية المجاني
جميع الحقوق محفوظة

قد يهمّكِ أيضاً