Yusuf Güney: شخصية فريدة وطموح لا متناهي!

Yusuf Güney: شخصية فريدة وطموح لا متناهي!

فنان شاب، ناجح، طموح، ومبدع، إسمه على كل لسان، وموسيقته تسمعها أينما ذهبت.. تميّز بحسه المرهف، وإبداعه وتفرّده بكتابة وتلحين أغنياته الفائضة بالمشاعر الصادقة، إنه النجم التركي المغني ، كان لنا فرصة إجراء معه حديث عفوي ومميز تعرفنا من خلاله على شخصه أكثر، بدايته، طموحه، فنه، أسراره، ومشاريعه المستقبلية.. فكان هذا اللقاء!
 


Elle Arabia: حدثنا عن بدايتك؟

Yusuf Güney: إنتقلت الى الممكة المتحدة UK في عام 1999 مع عائلتي، كانت رحلتي الموسيقية بسيطة فالبداية كانت كهاوٍ يحب الموسيقى وفي هذا الوقت كنت طاهٍ في مطعم إيطالي. في عام 2008 حالفني الحظ وغنيت دويتو موسيقي إلىجانب Rafet El Roman، ومن هنا بدأت مسيرتي، لأصدر أغنيتي الأولى المنفردة عام 2009 وأكملت مسيرتي ليومي هذا!

 

Elle Arabia: لماذا إخترت هذا المجال؟

كما سبق وذكرت كنت مجرد هاوٍ يحب الموسيقى ويستمع اليها بشغف لحين إلتقيت برفعت الرومان الذي حثني وشجعني وآمن بموهبتي لدخول مجال الفن والغناء وأتباعه.

 

Elle Arabia: ما الذي أضافه لك Rafet El Roman؟

حولني من شخص غير محترف وغير مهتم في مجال الموسيقى الى شخص يعشق الموسيقى! فبدات أصنع وأؤلف الأغاني طوال الوقت، حثني وجعلني أؤمن بقدراتي وأطور من نفسي، فاليوم الموسيقى هي جزء لا يتجزأ من حياتي.

 

Elle Arabia: برأيك ما هو مفتاح النجاح؟

أنا على إيمان أن النجاح يأتي إليك عندما تنظم أمورك وتعرف ماذا تريد من الحياة. على كل إنسان أن يكون طموح ويرسم أفق واسعة لتحقيق طموحه وأحلامه. الإيمان بقدراتك هو نصف طريق النجاح وهذا ما حصل معي!

 

Elle Arabia: كيف تختار أغنياتك؟

أنا مراقب جيد، أدقق بتفاصيل عديدة، أتبع عالم الموسيقى بطريقة مكثفة وعن قرب، أراقب وأستمع للأعمال الموجودة في السوق ومن هذا المنطلق أصنع الموسيقى التي أحبها بطريقتي الخاصة وبطريقة تناسب جمهوري وذوقهم.
 


Elle Arabia: ما الذي يلهم Yusuf؟

يلهمني كل ما هو حي ويتنفس، كل ما له روح نابضة بالحياة، أنا أكتب أغنياتي الخاصة وهذا ما يميز خطي الموسيقي عن غيري، كما أن خبراتي وتجاربي السابقة تساعدني كثيراً على أن أعكس مشاعري الخاصة أثناء غنائي وتأليفي.

 

Elle Arabia: من هو مطربك التركي المفضل، والعالمي؟ لماذا؟

المطرب التركي مع إحترامي وتقديري للجميع هي Ajda Pekkan، هي إمرأة عصامية قوية لازالت صامدة بحضورها، صوتها وتألقها رغم مرور سنين كثيرة، طاقتها لا مثيلا لها! على الصعيد العالمي هناك الكثير ولكن الأحب عندي هو الراحل مايكل جاكسن ولا أظن أن إختياره بحاجة لأي تبرير فهو أسطورة! موسيقاه ورقصاته وكل ما يخصه صنع ثورة في عالم الموسيقى. 

 

Elle Arabia: كيف تقيم نفسك؟ هل أنت راضٍ؟ وهل تندم على شئٍ ما؟

من الممكن أن اكون شخص صعب جداً فأنا من برج الجوزاء، ولكن بطبيعتي أنا شخص دائم التفاؤل، لدي مبادئي الخاصة في الحياة، أحترم الجميع، أحب الناس والحياة والموسيقى، كما أعشق الطبيعة والحيوانات. وأحاول أن أكون صادق مع نفسي و مع الجميع كل الأوقات.

 

Elle Arabia: سبق وزرت دبي، حدثنا عن تجربتك؟ وهل تعيد الكرّة؟

دبي بلد جميل جداً دافئة بطبيعتها وبناسها الطيبين. تلقيت الكثير من الإطراءات الجميلة خصوصاً عندما عرفوا أنني تركي، كل شيء جميل في هذا البلد من شعبها، الى أماكنها وطريقة هنديتها. وطبعاً سأزورها أكثر وأكثر عندما تسنح لي الفرصة.

 

Elle Arabia: برأيك ما هو الفرق والشبه بين الأتراك والعرب؟

أظن أننا متشابهين كثيراً، طرق فرحنا وحزننا هي متشابهة، لدينا الكثير من القواسم المشتركة خصوصاُ أن  أغلبنا إسلام ولدينا نفس طريقة التفكير، حضاراتنا متشابهة. لا أظن أن هناك فوارق، ولكن طبعاً علي أن أقابل ناس أكثر من البلاد العربية لأستطيع أن أحكم بطريقة صحيحة وعادلة.
 


Elle Arabia: إذا أمكنك أن تذهب الى دولة عربية، أين تذهب؟ ولماذا؟

أختار سوريا، حلب تحديداً، أتمنى لو أستطيع أن أساعد الشعب هناك خصوصاُ الأطفال، أتمنى لو بإستطاعتي أن أعطيهم فرصة ثانية لكي ينعموا بحياة أمنة وسالمة، فالذي يحصل مهم فيه الكثير من الظلم ويحزنني جداً.

 

Elle Arabia: ماذا عن الحب؟ هل من أحد يشغل قلبك؟

حالياً انا أعيش حياة العزوبية، ولكن هذا ليس قراري، طبعاً أحب أن تكون في حياتي إمرأة مميزة، فأنا أحب الحب وبطبيعتي شخص عاطفي، أعطي حبي لجمهوري من خلال أغنياتي الحساسة. لذا برأي أن من الصعب أن يعيش الإنسان من دون حب!

 

Elle Arabia: هل برأيك وقوع النجم في الحب، يلهيه عن أعماله؟ لماذا؟

برأي لا يوجد أي تأثير سلبي على الفنان بحال كان واقع في الحب، على العكس وجود شخص تحبه في حياتك يؤثر إيجابياً يجعل منك إنسان سعيد، مشاعره فائضة، متفائل.. الإنسان الذي تحبه يمدك بالشغف والعاطفة في كل ما تقوم به يومياً، الحب ووجود شخص يشاركك هو طاقة إيجابية!

 

Elle Arabia: هل فكرت في خوض مجال التمثيل؟

لقد فكرت بالأمر أكثر من مرة، ولكن برأي لكل شيء وقته المناسب، أنا في مجال الغناء منذ 8 سنوات، وإذا أردت أن أمثل يجب أن أكون متفرغ ومتمكن فالتمثيل يتطلب موهبة وخبرة، لذلك أنا بدأت في أخذ دروس في التمثيل.

 

Elle Arabia: ما هي مشاريعك المستقبلية؟

مشروعي المستقبلي الاساسي هو أن أصبح منتجاً، أحب أن أبتكر وأنتج أفلام، أفلام وثائقية، حتى أفلام متحركة تثقيفية خصوصاً للأطفال. وهدفي غير مادي بل أنا أطمح لمساعدة الأطفال ولنشر الوعي للمشردين الذين هم بحاجة ماسة للدعم والتوعية والمساعدة!

 

Elle Arabia: من هو مثلك الأعلى؟

الممثل المبدع Tom Hanks هو فنان إنساني، متواضع، طيب، ليس كسائر النجوم، مميز بطريقة حياته وبشخصيته الفريدة، قدوة، وهو يؤمن بالتمسك بالحب!

 

Elle Arabia: مثل تؤمن به؟

هناك الكثير ولك أؤمن كثيراً بهذه المقولة التي تعبر عن الحياة في كل مراحلها، Dont grieve, anything you lose comes round in another form! فكل شيء يحصل لسبب معين، ونحن نتعلم من كل شيء ولو مهما فقدنا من أشياء وناس غاليين على قلوبنا هناك من يأتي ويعوض عن هذه الخسارة، وغداً أفضل من اليوم بكثير!!

 

Elle Arabia: كلمة أخيرة للعالم العربي؟

لطالما أحببت الشرق الأوسط، وشعرت أن هناك رابط روحي بيني وبين المنطقة، خطتي أن أقوم بإستكشاف كل البلاد والمناطق العربية لأتعلم أكثر وأتعرف أكثر. ونصيحتي للجميع أن يتمتعون بروح وطاقة إيجابية، وأن يؤمنون بأنفسهم، أن يتحدوا الصعاب وبأن غداً يوم أفضل.
 

قد يهمّكِ أيضاً