Abed Al Rahman Naamani: الصدق أكسبني محبة الناس..وأعمالي تخبر عني!

Abed Al Rahman Naamani: الصدق أكسبني محبة الناس..وأعمالي تخبر عني!

Abed Al Rahman Naamani  عبدالرحمن نعماني شاب لبناني طموح، عصامي بنى نفسه بنفسه، بحنكته وذكائه إستطاع أن يدخل قلوب الناس، ليبتكر أهم صفحة لبنانية متداولة اليوم صفحة Mag Lebanon التي تعنى بشؤوون المرأة والمجتمع اللبناني بمختلف جوانبه، وليكون صداقات مع أهم فعاليات الوسط..كان ل Elle Arabia فرصة التعرف على شخصه وخوض حوار عفوي معه.. 

​     

 

Elle Arabia: حدثنا عن بدايتك؟

Abed Al Rahman Naamani: درست وتخصصت في مجال الإعلام في الجامعة اللبنانية الأمريكية، وخلال فترة دراستي بدأت أشارك في الكثير من المشاريع الإعلامية، وبدأت أعمل لعدة علامات وأروج لهم من خلال صفحات التواصل الإجتماعي.. وأصبح لي هويتي الخاصة، لحين ما لفتت نظري صديقتي عن أهمية إنشاء صفحة خاصة بي تعنى بشؤوون المجتمع اللبناني والعربي الفاخر، ومن هنا أتت فكرة Mag Lebanon، والحمدالله لاقت رواجاً سريعاً وهائلاً.. 

بالبداية أردت أن تكون الصفحة لشخص مجهول الهوية، ولكن أحبني الناس وباتوا يدعونني لمناسبات وإحتفالات ضخمة ففصحت عن هويتي، وصرت أشارك في مختلف النشاطات والأحداث التي تعنى بشؤون المجتمع، السيدات، الفن، الأزياء وغيرهم الكثير.. 

وأنا سعيد جداً يأصداء النجاح وبطريقة تعاملي مع الناس والمواضيع، فأنا لا أنظر الى الصورة أنها صورة وحسب بل أقرأ ما بين سطورها لأنقل قصة ما خلف هذه الصورة أو الحدث.

Elle Arabia: برأيك ما هو مفتاح النجاح؟

Abed Al Rahman Naamani: مفتاح النجاح المثابرة، ثم المثابرة ثم المثابرة، الصبر، ,العمل المتأني.. لأن الشخص الذي يصل يسرعة يسقط بسرعة على عكس الشخص الذي يبني نجاحه خطوة خطوة. أيضاً على الشخص أن لا يعتبر أن هناك حدود لما يقدمه بل يجب أن يعمل أكثر ليصل أكثر، وعلى الإنسان أن لا يصيبه الغرور بسبب نجاحه أو شهرته فالتواضع يحبب الناس بك أكثر.

Elle Arabia: صفحتك الخاصة هي Mag Lebanon حدثنا عنها،وعن الإسم؟

Abed Al Rahman Naamani: أنا لبناني، ونحن في بلدنا لبنان نتميز بمجتمعنا الغني الذي يتضمن فئات متنوعة من الناس من سيدات المجتمع، المصممين والفنانيين العالميين، رجال الأعمال، صاحبين النفوذ ..الخ.. لذا كان من الجميل أن ألقي الضوء عليهم، وعلى أعمالهم ونشاطاتهم.. لذلك رأيت أن لا إسم أفضل من إسم Mag Lebanon ممكن أن يناسب صفحتي. @maglebanon يمكن للجميع متابعة الصفحة على الرابط الموجود.

https://www.instagram.com/maglebanon/?hl=en

Elle Arabia: كونك شاب يعمل مع الجنس اللطيف طوال الوقت، كيف تتعامل معهم وتكسب صداقتهن؟

Abed Al Rahman Naamani: وجود المرأة في حياة الرجل أمر مهم جداً، وانا أعمل على أن أوصل للناس جمال وثقافة المرأة، ولكن طبعاً التعامل مع النساء ليس بالأمر السهل، ولكن النساء الجميلة والقديرة يستحقون أن نتحملهن..

Elle Arabia: في وقتنا هذا من الصعب أن نكون صداقات ولكنك على علاقة طيبة بالجميع، كيف تنجح ،ومن هي الأقرب الى قلبك؟

Abed Al Rahman Naamani: أنا شخص طبيعي، وغير مصطنع، قلبي طيب، وهذا ما يقرب الناس مني، لا أحب أن أتكلم عن نفسي، أعمالي ومعاملتي مع الناس تحببهم بي، لا أحقد، ولا أحب أن أربي أعداء أو أخلق مشاكل، لذا علاقتي طيبة بالجميع وهذه نعمة.

الأقرب الى قلبي هناك الكثير طبعاً، ولكن الأكثر قرباً والتي تشبهني كثيراً هي حبيبة قلبي النجمة الشابة ، فهناك الكثير من القواسم المشتركة، هي نجمة عفوية وطبيعية تعمل جاهداً.

Elle Arabia: ما الذي يميز المجتمع اللبناني العربي عن المجتمعات الأخرى؟

Abed Al Rahman Naamani: لبنان جزء من العالم العربي، المجتمع العربي جميل، ولكن ما يميز المجتمع اللبناني أنه متعدد الحضارات، وعلى الرغم من الإنقسامات السياسية التي نعيشها إلا أننا نعيش على نفس الأرض ونحب أن نعمل بجهد، ونفرح وننتج، ونصل..

Elle Arabia: ما هي مشاريعك المستقبلية؟

Abed Al Rahman Naamani: أنا بالإضافة الى صفحتي أعمل في مجال ال PR ، الأن أنا منهمك في Mag Lebanon إنشالله أستطيع أن انتشر وأصل لأكبر عدد ممكن من الناس..

Elle Arabia: أين ترى نفسك بعد 5 سنوات؟

Abed Al Rahman Naamani: من الصعب التكهن أو التوقع، ولكن بالنسبة لي أطمح أن أكون في مجال التقديم، على أمل أن أحظى بفرصة جيدة.

Elle Arabia: من هو مثلك الأعلى؟

Abed Al Rahman Naamani: مثلي الأعلى هو الشيخ محمد بن راشد المكتوم، فهذا الإنسان شخص نادر ورائع علمنا التواضع، والمثايرة للوصول هو مدرسة!

Elle Arabia: ال Fashion Icon الأفضل بنظرك؟

Abed Al Rahman Naamani: الملكة رانيا العبدالله ، هي راقية بجمالها العربي الناعم، وهي مثال يقتضى به على صعيد الموضة وعلى صعيد الشخصية الجميلة والمميزة.

Elle Arabia: مقولة تتمثل بها؟

“Work hard in silence, let your success be your noise" ، أنا كما سبق وذكرت لا أحب أن أتكلم عن نفسي بل أحب أن تتكلم أعمالي عني.. لذا على الشخص التركيز في عمله ليدع نجاحه وأعماه تتحدث عنه.

Elle Arabia: كلمة أخيرة لقراء Elle ؟

Abed Al Rahman Naamani: بدايةً، أنا سعيد جداُ أنني أجري مقابلة مع أهم المجلات عالمياً وعربياً في عالم الموضة والمجتمع، Elle Arabia تعكس صورة جميلة لعالمنا العربي الكبير والمتنوع.. وعن مدى ذكاء وجمال ويقين النساء العربيات!

 

 

 

قد يهمّكِ أيضاً