"مهرجان الخير لأم الخير" يستقبل القافلة الوردية في أجواء احتفالية وتراثية

"مهرجان الخير لأم الخير" يستقبل القافلة الوردية في أجواء احتفالية وتراثية

بتوجيهات من ، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، استقبل "" الذي ينظمه الاتحاد النسائي العام، مسيرة فرسان القافلة الوردية السابعة، لدى وصولها أمس الأول (الخميس) 16 مارس الجاري، مقر المهرجان في بحر البطين بأبوظبي.

 

و"مهرجان الخير لأم الخير" هو فعالية ينظمها الاتحاد النسائي العام، في الفترة من 15-25 مارس الجاري، ويأتي المهرجان ضمن مبادرات الاتحاد لعام الخير، الذي أعلن عنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، ويهدف المهرجان للتعريف بمبادرات الاتحاد النسائي في دعم الأسر المنتجة ومشاريع الشباب، وخلق جو من المتعة للطلبة.

 

وكان في استقبال مسيرة الفرسان لدى وصولها إلى مقر المهرجان، كل من سعادة نورة خليفة السويدي، مديرة الاتحاد النسائي العام، وإلى جانبها وفد رفيع المستوى من السيدات ضم قرينات سفراء دول كل من بريطانيا وسريلانكا والسودان وجيبوتي والهند بالدولة، وسيدات أعمال ومجتمع وممثلات لعدد من المنظمات المعنية بشؤون المرأة من مختلف أنحاء العالم، واستُقبل الفرسان بأهازيج تراثية حيث كانت خيول الشرطة في انتظارهم، إلى جانب فرقة موسيقى شرطة أبوظبي التي عزفت أروع المقطوعات الوطنية، وفرقة جمعة سالم بن عبود المزروعي الشعبية التي قدمت فواصل من الرقصات الشعبية التي تفاعل معها الجمهور.

 

 

قد يهمّكِ أيضاً