غرفة الشارقة تنظم مسيرة سيارات الميني الكلاسكية

غرفة الشارقة تنظم مسيرة سيارات الميني الكلاسكية

نظمت غرفة تجارة وصناعة الشارقة مسيرة خاصة لسيارات الميني كوبر الكلاسيكية، وذلك بهدف نشر الوعي المجتمعي حول مبادرات شبكة الشارقة للتميز الاقتصادي "الشارقة س"، وجائزتها بفئاتها المتعددة باعتبارها واحدة من أهم المبادرات التي ترعاها الغرفة.

وشارك في المسيرة 10 سيارات ميني كوبر كلاسيكية من فريق ميني الإمارات، انطلقت من متحف الشارقة للسيارات الكلاسيكية وشارع المطار فالمدينة الجامعية ثم شارعي مويلح والوحدة، مرورا بكورنيش البحيرة وانتهت أمام المبنى الرئيسي للغرفة حيث تم تكريم المشاركين، وتوزيع الشهادات التقديرية عليهم.

وشهدت مسيرة السيارات الكلاسيكية تفاعلاً جماهيرياً كبيراً، وحظيت باهتمام ومتابعة من قبل شريحة واسعة من الجمهور، الذين قاموا بالتفاعل مع مسؤولي الشبكة وسائقي السيارات، والتقاط الصور التذكارية معهم، بالإضافة إلى متابعة نشاطاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتوجهت ندى الهاجري المنسق العام لشبكة الشارقة للتميز الإقتصادي "الشارقة س" بالشكر الجزيل إلى جميع المشاركين في المسيرة وكافة الجهات الداعمة لها، وبالذات متحف الشارقة للسيارات الكلاسيكية، وشرطة الشارقة، وتلفزيون الشارقة، ووسائل الإعلام المختلفة التي غطت المسيرة في جميع مراحلها.

وأكدت الهاجري أن هذه المسيرة تأتي "لدعم المبادرة وتسليط الضوء عليها، والتي تهدف إلى نشر الحوكمة المؤسسية، وتشجيع اعتماد معايير الجودة وأخلاقيات العمل، وتطوير مسؤولية منشآت القطاع الخاص تجاه المجتمع، إضافة إلى تشجيع الممارسات الصديقة للبيئة، وتعزيز دور المنشآت الاقتصادية في دفع عجلة التنمية المستدامة من خلال توفير التسهيلات، وإطلاق المشاريع والمبادرات الجديدة وتحفيزها على مواصلة النجاح وتقدير إنجازاتها".

وأشارت إلى أن الجائزة تسعى إلى مساعدة المنشآت العاملة في القطاع الخاص على تحسين الأداء من خلال تنفيذ نموذج التميز، وتشجيعهم لرفع مستوى العمل وتمكين نمو الأعمال التجارية، حيث تلتزم الشارقة س بتوفير أدوات التدريب والتقييم المعدة من قبل خبراء ومستشارين محترفين لتحقيق هذه الأهداف".

وتشمل الجائزة خمس جوائز فرعية هي جائزة الشارقة لأفضل 10 منشآت، وجائزة الشارقة للمشاريع الناشئة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وجائزة الشارقة لريادة الأعمال، وجائزة الشارقة الخضراء، وجائزة الشارقة للمسؤولية الاجتماعية حيث تهدف هذه الجوائز إلى تكريم الشركات المتميزة في الدولة من حيث الأداء، في القطاعين العام والخاص وقطاع الشركات غير الربحية، مع التركيز على الشركات ذات الإنجازات المتميزة.

يذكر أن الجائزة تأتي ضمن جهود غرفة تجارة وصناعة الشارقة في تهيئة المناخ الاستثماري في الإمارة، وتعزيز قدراته التنافسية، وتمكينه من الاستفادة من قيم الجودة، والريادة، والابتكار.

قد يهمّكِ أيضاً