لهذا السبب تخلّت الأميرة ديانا عن الآيلاينر الأزرق!

لهذا السبب تخلّت الأميرة ديانا عن الآيلاينر الأزرق!

عندما نفكر بمكياج يصعب علينا أن نغفل وجنتيها الورديتين الطبيعيين و الذي يزيّن عينيها الجميلتين، تلك الإطلالة التي تحوّلت إلى لوك يحمل توقيعها.

 

 

إن خبيرة التي كانت ترافق الأميرة ديانا هي الأسطورة ماري غرينويل اللواتي، من بين زبوناتها نذكر، عارضات ونجمات الصف الأول، بدءاً من نعومي كامبل وصولاً إلى فيكتوريا بيكهام، والتي تدربت على يديها خبيرتا المكياج العالميتين شارلون تيلبيري وليزا إلدريدج.

 

وفي مقابلة حديثة لها مع ياهو Yahoo، صرحت ماري أنها هي من أقنع الأميرة ديانا في التخلّي عن الآيلاينر الأزرق المفضل لديها. "أعتقد أن ألوان البيج والبني أجمل من الأزرق. الأمر بهذه السهولة." لكن إلى جانب التخلّي عن الآيلاينر الأزرق الذي يحمل توقيع الأميرة، حافظت ماري على باقي الإطلالة المعهودة لسبب وجيه. "إنها شخص تظهر دوماً إلى العلن وتقدم نفسها إلى المجتمع. ليس من الملائم تغيير اللوك كل 5 دقائق. لقد أحدثت الأميرة بعض التغييرات على مكياجها، إلا أنه لم يكن تغييراً جذرياً. أعتقد أن التغيير الجذري لا يناسب شخص بمركزها في البيت الأبيض، ولا أي شخص آخر في المكتب، أو في العائلة المالكة."

 

 

وحتى من دون الآيلاينر الأزرق، أحبّت الأميرة ديانا التلاعب بمكياج العيون. "لقد شعرَت أنه ليس هناك داعٍ لحب الظهور، لذا حافظت على مكياج ناعم وبسيط يلائم المناسبات الملكية، لكنها أحبّت أن تبرز عينينها الزرقاوين بطبقات كثيفة من الماسكارا."

 

 

إذا أردتِ إعادة ابتكار إطلالة الأميرة ديانا، شاهدي هذا الفيديو التعليمي

 

قد يهمّكِ أيضاً